حلول

حكم الحلف بغير الله

حكم الحلف بغير الله
حكم الحلف بغير الله سؤال يخطر ببال جميع المسلمين في كافة العالم، وهو أيضاً من الأسئلة الهامة التي ترد في مقررات التربية والشريعة الإسلامية، لا سيما في الدول الإسلامية مثل المملكة العربية السعودية، حيث تحرص الجهة المسئولة عن وضع المناهج إلى وجود مثل هذه الأسئلة ضمن المقررات الدراسية؛ حتى يكون هناك المام كافٍ للمسلم بكل أمور دينه وشريعته، كما أن سؤال حكم الحلف بغير الله يعتبر من الأهمية بمكان بسبب كثرة الأشخاص الذين يجعلون كلامهم في أغلبه أيمان، وهي في غالبها حلفاً بغير الله، وتكثر هذه الظاهرة في المجتمعات العربية مثل مصر والعديد من الدول العربية الأخرى، حيث يحلفون بالنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) أو يتم الحلف بالقرأن الكريم أو بشخص محبب مثل الأبن أو الأم أو الأب، جيث يقولون وحياة أمي أو وحياة أبني، كل هذه الصيغ هي عبارة عن صيغ حلفان، وهي تكون بغير الله، فهل هذا يجوز، وما خكمه في الشريعة الإسلامة، وفيما لو كان غير جائز فما هو الإثم الذي يناله الشخص الذي يحلف بغير الله، تابعوا معنا المقال إلى النهاية؛ حتى نتعرف على الإجابة الصحيحة والنموذجية لهذا السؤال.

السابق
توفي أبو بكر الصديق عام
التالي
استخدام كميات مختلفة من المضادات الحيوية في تجربة على البكتيريا مثال على




اترك تعليقاً