أهمية التنفس الخلوي

أهمية التنفس الخلوي ، نقدم لكل طلابنا الأعزاء الإجابة الصحيحة عن السؤال أهمية التنفس الخلوي، ضمن مادة الأحياء للفصل الدراسي الأول .

التنفس الخلوي:

تحصل المخلوقات الحية على الطاقة بعملية تسمى عملية التنفس الخلوي، وتتمثل وظيفة التنفس الحلوي في جمع الإلكترونات من المركبات الكربونية ، مثل الجلوكوز ، واستخدام طاقتها في إنتاح جزيء ATP، والذي يزود الخلايا بالطاقة لتؤدي وظائفها .

عملية التنفس الخلوي تحدث عكس اتجاه عملية البناء الضوئي ، ويحدث التنفس الخلوي في مرحلتين رئيسيتين ، هما : التحلل السكري والتنفس الهوائي ،المرحلة الأولى التحلل السكري وهي عملية لاهوائية لا تتطلب وجود الأكسجين ، والتنفس الهوائي : يشمل حلقة كربس ونقل الإلكترون وهو عملية هوائية تتطلب وجود الأكسجين .

التنفس الخلوي : هي سلسلة من التفاعلات ينتج عنها طاقة ،ووظيفتها جمع الإلكترونات الكربونية ، مثل: الجلوكوز واستخدم طاقتها في إنتاج جزيء ATP الذي يزود الخليا بالطاقة لتؤدي وظائفها وهو يحدث في الميتوكندريا، وخلال هذه العملية تحدث تفاعلات كيميائية تحلل جزيئات الغذاء المعقدة إلى جزيئات أبسط ، فتتحرر الطاقة المخزنة فيها ، كماهو الحال في عملية البناء الضوئي فإن الإنزيمات ضرورية لحدوث عملية التنفس الخلوي.

مراحل التنفس الخلوي:

  • التحلل السكري.
  • حلقة كربس
  • سلسلة نقل الإلكترون.

أهمية التنفس الخلوي:

  • جمع الإلكترونات من مركبات الكربون مثل الجلوكوز .
  • استخدام الطكاقة المنبعثة في إنتاج ثلاثي فوسفات الأينوسين الذي يستخدم بدوره في إمداد الخلايا بالطاقة من أجل أن تؤدي وظائفها .
  • تحرير الطاقة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!