من هو آخر صحابي توفى من العشرة المبشرين بالجنة

من هو آخر صحابي توفى من العشرة المبشرين بالجنة، نجيب لكم في هذه المقالة عن أحد أهم الأسئلة الدينية الثقافية التي يتم البحث عنها بكثرة عبر محركات البحث وفيما يلي نقدم لكم الإجابة الصحيحة، فالصحابة العشر المبشرين بالجنة  هم صحابة الرسول الذي رضي الله عنهم ولشرهم الرسول بالجنة وقد جمعهم النبي عليه الصلاة والسلام في حديث واحد وقال: (أبو بكرٍ في الجنةِ، وعمرُ في الجنةِ، وعليٌّ في الجنةِ، وعثمانُ في الجنةِ، وطلحةُ في الجنةِ، والزبيرُ في الجنةِ، وعبدُ الرحمنِ بنُ عوفٍ في الجنةِ، وسعدُ بنُ أبي وقاصٍ في الجنةِ، وسعيدُ بنُ زيدِ بنُ عمرو بنُ نُفَيْلٍ في الجنةِ، وأبو عبيدةَ بنُ الجراحِ في الجنةِ).

من هو آخر صحابي توفى من العشرة المبشرين بالجنة:

الإجابة الصحيحة: هو الصحابي سعد بن ابي وقاص

الصحابي سعد بن ابي وقاص هو من أوائل الصحابة دخولا في الإسلام فقد أسلم وهو في السابعة عشر من عمره،فهو ثالث الصحابة دخول الإسلام بعد أبو بكرن وعلي رضي الله عنها، واسمه الكامل هو سعد بن مالك بن أهيب الزهري القرشي أبو إسحاق يرجع اصله غلى بني زهرة وهم أهل آمنة بنت وهب أم الرسول – صلى الله عليه وسلم-.

سعد بن ابي وقاص من أشجع فرسان العرب والمسلمين هو أول من رمى سهم في سبيل الله ، وهو الوحيد الذي افتداه الرسول بأبويه فقال له يوم أحد: «” ارم سعد فداك أبي وأمي”..»ز

لقصة إسلامه قصة عظيمة يرويها التاريخ أنه بعد إسلامه حاولت أمه ثنيه عن إسلامه بشتى الطرق حتى أعلنت عن صومها عن الطعما والشراب من أجل عودته إلى دين آبائه، حتى أوشكت على الهلاك وأخذخ بعض أهله ليلقي عليها نظرة الوداع أملا في أن يرق قلبه، وعندما رأى مشهد أمه وهي تتعذب ولكن إيمانه بالله ورسوله كان قد تفوّق على كل شيئ, وقال لها: «” تعلمين والله يا أمّه.. لو كانت لك مائة نفس, فخرجت نفسا نفسا ما تركت ديني هذا لشيء. فكلي ان شئت أو لا تأكلي”.» وعدلت أمه عن صومها ، ونزل الوحي يحيي موقف سعد, ويؤيده فيقول:

{7} وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حُسْناً وَإِن جَاهَدَاكَ لِتُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى