وجه الشبه بين الوحي الذي أنزل على النبي “صل الله عليه وسلم” والغيث

وجه الشبه بين الوحي الذي أنزل على النبي صل الله عليه وسلم والغيث أن كلاُ منهما سبب للحياة، سؤال مهم ضمن أسئلة مادة الحديث 1 ، للصف الأول الثانوي الفصل الدراسي الثالث، وفي يما يلي نقدم لكم الحل الصحيح والنموذجي عن السؤال السابق ضمن مادة الحديث.

عَنْ أبي موسى قَالَ: قَالَ رَسُول اللَّه ﷺ: إِنَّ مَثَل مَا بعَثني اللَّه بِهِ منَ الْهُدَى والْعلْمِ كَمَثَلَ غَيْثٍ أَصَاب أَرْضاً فكَانَتْ طَائِفَةٌ طَيبَةٌ، قبِلَتِ الْمَاءَ فأَنْبَتتِ الْكلأَ والْعُشْبَ الْكَثِيرَ، وَكَانَ مِنْهَا أَجَادِبُ أَمسكَتِ الماءَ، فَنَفَعَ اللَّه بِهَا النَّاس فَشَربُوا مِنْهَا وسَقَوْا وَزَرَعَوا. وأَصَابَ طَائِفَةٌ مِنْهَا أُخْرَى، إِنَّمَا هِيَ قِيعانٌ لا تُمْسِكُ مَاءً وَلا تُنْبِتُ كَلأ فَذَلِكَ مَثَلُ مَنْ فَقُهَ فِي دِينَ اللَّه، وَنَفَعَه بمَا بعَثَنِي اللَّه بِهِ، فَعَلِمَ وعَلَّمَ، وَمثلُ مَنْ لَمْ يَرْفَعْ بِذلِكَ رَأْساً وِلَمْ يَقْبَلْ هُدَى اللَّهِ الَّذِي أُرْسِلْتُ بِهِ متفقٌ عَلَيهِ.

في الحديث بيان لفضل العلم الشرعي وأهمية تعلمه، حيث يعد من العلوم الفاضلة، وذلك لأنه الموصل إلى معرفة الله تعالى وشريعته، والسبيل للوصول إلى الغاية التي لأجلها خلق الله الخلق، وهي عبادته بما يحبه ويرضاه .

ومن السنة لمن أرد التربية والتعليم أن يضرب المثل، ولا يؤتى المثل المضروب ثمرته حتى يكون واضحاً للمتعلمين، متناسبا مع أفهامهم ومداركهم،ومن واقع البيئة التي يعرفونها .

ولضرب الأمثال فوائد كثيرة منها : تقريب المعلومة للمتعلمين، وتيسير الفهم عليهم .

وقد شبه النبي -صلى الله عليه وسلم- الوحي الذي أنزله الله عليه بما فيه من العلم والهداية بالغث الكثير، وذلك لأن كلا منهما سبب للحياة، فالغيث سبب حياة الأبدان والعلم سبب حياة القلوب، قال الإمام أحمد: الناس محتاجون إلى العلم أكثر من حاجتهم إلى الطعام والشراب؛ لأن الطعام والشراب يحتاج إليه في اليوم مرة أو مرتين، والعلم يحتاج إليه في كل ساعة.

وقد وصف النبي عليه وسلم ما جاء به بأنه هدى، فالهدى كله في الوحي المنزل من الله تعالى في كتابه أو سنة رسوله عليه الصلاة والسلام فمن أعرض عنه والتمس الهدى في غيره أضله الله .

الانصراف عن العلم له أسباب متعددة أشار الحديث غلى أهمها وهو الكبر والتعالي، والإعراض عن العلم رغبة عنه وزهداً فيه وجهلاً بأهميته ، وفي قوله – صلى الله عليه وسلم- :” ما بعثني الله به من الهدى والعلم” دلالة على أن كل ما جاء به النبي فهو من عند الله تعالى.

وجه الشبه بين الوحي الذي أنزل على النبي صل الله عليه وسلم والغيث أن كلاُ منهما سبب للحياة:

وبهذا تكون الإجابة الصحيحة عن السؤال وجه الشبه بين الوحي الذي أنزل على النبي صل الله عليه وسلم والغيث أن كلاُ منهما سبب للحياة، ضمن مادة الحديث للصف الأول الثانوي الفصل الدراسي الثالث كالتالي.

الإجابة الصحيحة: عبارة صحيحة (√)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى