سبب طلاق فوز العتيبي

نتحدث في هذه المقالة عن سبب طلاق فوز العتيبي ، مشهور السناب شات في خبر أصاب صدمة وحالة من الجدل بين متابعيها حول سبب الطلاق، وخاصة وأنها كانت مشهورة بحالة الحب والتفاهم بينها وبين زوجها، وعادة ما تنشر فيديوهات جريئة بينها وبين زوجها تثير الجدل في أوساط المتابعين ، وتعطي نصائح لمتابعيها بضرورة الزواج من شخص تحبه .

 

سبب طلاق فوز العتيبي:

فوز العتيبي كانت متزوجة من لاعب كرة القدم السابق أحمد الموسى منذ مطلع 2019 ، وفق شروط تعجيزية من الزواج إلا أنه وافق عليها جملة وتفصيلا ، في دلالة على أنه يحبها وشاريها على حد تعبير فوز العتيبي ، ويذكر أن أحمد الموسى من مواليد 1981 وبدأ مسيرته الكروية في عام 2002 والتي استمرت حتى 2012 وانتهت بالاعتزال.

وفوز العتيبي من مواليد 1992 تبلغ من العمر 30 عام، وبعد زواجها انتقلت هي وأحمد الموسى إلى الولايات المتحدة اللأمر الذي وفر لهم جو من الحرية في عرض حياتهم وتفاصيلها ومواكبة حياة الشهرة والترندات ، حيث كل فترة وأخرى تعمد إثارة الجدل من خلال فيديوهات وصور هي زوجها تعتبر جريئة على المجتمع السعودي المحافظ ، إضافة إلى ظهورها بملابس غير محتشمة وشبه عارية في كثير من الأحيان .
أما عن شروط الزواج التي تم تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي وقد وصفها البعض بأنه مبالغ فيها فهي كالتالي:
خادمة خاصة.
منزل مستقل في الرياض.
لا يؤذيها لا بالقول ولا بالفعل.
لا يتزوج عليها وهي على ذمته.
في حال رغب في الانفصال عنها دون رغبتها عليه أن يعوضها بمبلغ 500 ألف ريال سعودي.

وكانت في وقت سابق قد ذكرت أن سبب الانفصال يأتي بسبب أنه قيد حريتها ،وكانت كشفت عن معاناتها من زوجها قبل الافصال حيث كتبت :”اشتقت لحياتي قبل الزواج في 2018 كانت أول حفلة غنائية لكاظم الساهر بالسعودية وأول حفلة يسمحون للنساء بالدخول لها طبعا أنا أول الحضور وكنت دائما السباقة لحفالته .

وبعد الزواج صار يمنعني أحضر حفلات ماجد وكاظم وجاستن ويجبرني أسمع عزفه الخايس ويغار من الفنانيين.

كما أضافت في سناباتها :””قبل الزواج كنت دايما أسافر مع صديقاتي بالأيام وننبسط وبعد الزواج 24 ساعة معه لو أروح ساعة يدق مشتاق وش ها الشوق اللي ما يخلص كنت أبي أتزوج  علشان يهتم ويشتاق بس مو على طول وكل الوقت ما يمل وما يطفش مني”.

من جهتها قال أحمد الموسى على اتهامات زوجته السابقة فوز العتيبي بأنه حرمها الكثير من الأشياء، بالقول: “قالوها المرأة لا تدلعها تتمرد، بس أخوكم كان منعمي، يا الله درس وتعلمنا منه”.

وتأتي هذه التصريحات بعد تصريحات قوية نشرتها وهي تدافع عن نفسها بعد الهجوم الكبير الذي شنه عليها طليقها أحمد السالمحيث كتبت:”أنا ما أحب أتكلم لكن  شوفوا مين اللي بقاله أسبوع يدق الثاني بسنابه وساكتة ولا تكلمت ولا حتى صورت سناب لين متابعيه طفشوني بحياتي كل شوي ينقلون لي دقه فيا، فخلاص حامت كبدي خلوه يمسك لسانه ويسكت وأسكت”.

وعلى الرغم من حرب التصريحات بين فوز العتيبي وأحمد السالم وحديثها عن معاناتها معه، إلا أنه  لم يكشف أي منهما عن سبب انفصالهم الأساسي مكتفين بسلسلة التصريحات النارية فيما بينهما على سناب شات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى