دعاء ليلة القدر مكتوب طويل

نقدم لكم في هذه المقالة دعاء ليلة القدر مكتوب طويل، لكل الصائمين والمعتكفين والمتضرعين لله نقدم لكم مجموعة كبيرة ومتنوعة من الدعية المتوترة عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- للتوجه بها لله عز وجل .

دعاء ليلة القدر مكتوب طويل:

(اللهم إنّك عفوٌ كريمٌ تحب العفو فاعف عني).

مقالات ذات صلة

اللَّهمَّ لَكَ الحمدُ أنتَ نورُ السَّمَواتِ والأرضِ ومَن فيهنَّ، ولَكَ الحمدُ أنتَ قيِّمُ السَّماواتِ والأرضِ ومَن فيهنَّ، ولَكَ الحمدُ أنتَ ملِكُ السَّمَواتِ والأرضِ ومَن فيهنَّ، لَكَ الحمدُ أنتَ الحقُّ، ولقاؤُكَ حقٌّ، ووعيدُكَ حقٌّ، وعذابُ القبرِ حقٌّ، والجنَّةُ حقٌّ، والنَّارُ حقٌّ، والسَّاعةُ حقٌّ، والقبورُ حقٌّ، ومحمَّدٌ حقٌّ، اللَّهمَّ بِكَ آمنتُ، ولَكَ أسلمتُ، وعليكَ توَكَّلتُ، وإليكَ أنبتُ، وبِكَ خاصَمتُ، وإليكَ حاكَمتُ، فاغفرْ لي ما قدَّمتُ وما أخَّرتُ، وما أسرَرتُ وما أعلَنتُ، أنتَ المقدِّمُ، وأنتَ المؤخِّرُ، لا إلَهَ إلَّا أنتَ، ولا إلَهَ غيرُكَ).

اللَّهمَّ إنِّي أسألك مِنَ الخيرِ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِهِ، ما عَلِمْتُ منهُ وما لم أعلَمْ، وأعوذُ بِكَ منَ الشَّرِّ كلِّهِ عاجلِهِ وآجلِهِ، ما عَلِمْتُ منهُ وما لم أعلَمْ، اللَّهمَّ إنِّي أسألك من خيرِ ما سألَكَ عبدُكَ ونبيُّكَ، وأعوذُ بِكَ من شرِّ ما عاذَ بِهِ عبدُكَ ونبيُّكَ ﷺ.

اللهم بلغنا ليلة القدر ، ولاتحرمنا نورها وبركتها وأجرها وعتقها ، واجعل لنا دعوة لا ترد ، وافتح لنا باباً إلى الجنة لايسد.

اللهم إن كانت هذه ليلة القدر فاقسم لي فيها خير ما قسمت واختم لي في قضائك خير مما ختمت واختم لي بالسعادة فيمن ختمت اللهم اجعل اسمي في هذه الليلة في السعداء وروحي مع الشهداء وإحساني في عليين وإساءتي مغفورة.

اللهم افتح لي الليلة باب كل خير فتحته لأحد من خلقك وأوليائك وأهل طاعتك ولا تسده عني وارزقني رزقاً تغيثني به مِن رزقك الطيب الحلال. اللهم ما قسمت في هذه الليلة المباركة مِن خير وعافية وصحة وسلامة وسعة رزق فاجعل لي منه نصيب وما أنزلت فيها مِن سوء وبلاء وشر وفتنة فاصرفه عني وعن جميع المسلمين.

اللهم إن كانت هذه ليلة القدر، فاكتب لي خيرها، وخير ما بعدها، اللهم إنّك أنتَ ربّنا ولا إله إلّا أنتَ، أعوذ بكَ من شرّ ما صنعت، وأبوء لكَ بذنبي فاغفر لي، فإنّه لا يغفر الذّنوب إلّا أنت، أصلح لي شأني كلّه ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين ولا أقلَّ من ذلك.اللهم ما كان فيها مِن ذكر وشكر فتقبله مني وأحسن قبوله وما كان مِن تفريط وتقصير وتضييع فتجاوز عني بسعة رحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم رب السموات السبع ورب الأرض ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيءٍ، فالق الحب والنوى، ومنزل التوراة، والإنجيل، والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيءٍ أنت آخذٌ بناصيته.

اللهم يا من لا يرد سائلًا، ويا من لا يُخيّب للعبد وسائل، اللهم إن كانت هذه ليلة القدر فاكتب لي من خيرها، اللهم اجزني الخير عن نيّة الحُب التي أحلمها في صدري لهذه الليلة المُباركة، التي أتقوّى بها على طاعتك، فلا إله إلّا أنت وحدك لا شريك لك.

اللهم لا تصرفني مِن هذه الليله إلّا بذنب مغفور وسعي مَشكور وعمل متقبل مبرور وتجارة لن تبور وشفاء لما في الصدور وتوبة خالصة لوجهك الكريم. اللهم إجعلني وأهلي وذريتي والمسلمين جميعاً فيها مِن عتقائك من جهنم وطلقائك مِن النار.

اللهم إنا نسألك بأنك أنت الله لا إله إلا أنت الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً أحد/ إنا نسألك الجنة ونعوذ بك من النار ، واللهم حقق لنا أمانينا وأحلامنا وكل ما نتمناه من خيري الدنيا والآخرة يارب اغفر لنا جميع ذنوبنا واعفو عنا.

اللَّهُم إني أسألكَ الجَنَّةَ بغيرِ حساب ولا سابِقِ عذاب ، اللهُم إنِّي أسْألُكَ الْجَنَّةَ وَأسْتَجِيْرُ بِكَ منَ النَّار.

اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله وإن كان في الأرض فأخرجه، وإن كان بعيدًا فقرّبه، وإن كان قريبًا فيسّره، وإن كان قليلًا فكثره وإن كان كثيرًا فبارك لي فيه.

اللهم اجعلني في هذه الليلة ممن نظرت إليه فرحمته وسمعت دعاءه فأجبته. اللهم أسالك في ليلة القدر وأسرارها وأنوارها وبركاتها أن تتقبل ما دعوتك به وأن تقضي حاجتي يا أرحم الرحمين. اللهم ارزقني فضل قيام ليلة القدر وسهّل أموري فيه مِن العسر إلى اليسر، واقبل معاذيري وحط عني الذنب والوزر يا رؤفاً بعبادة الصالحين. اللهم اجعلنا في هذه الليلة من الذين نظرت إليهم وغفرت لهم ورضيت عنهم.

اللهم ارزقنا الهداية والإخلاص والإحسان والقبول والستر والعفو والعافية والتوبة والصدق وحسن الخاتمة والرزق الحلال الواسع والبركة ، اللهم ارزقنا حبك ورضاك والأنس بك و اجعل القرآن ربيع قلوبنا والصلاة قرة أعيننا ، اللهم انصر بنا دينك ، اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا.

اللهم اجعلنا في هذه الليلة من الذين تسلم عليهم الملائكة. اللهم اجعل دعائنا خالصاً لوجهك الكريم. اللهم اكتب لنا حج بيتك الحرام وزيارة النبي -عليه الصلاة والسلام-. اللهم اجعل خير أيامنا يوم لقاك. اللهم اجعلنا من الذين يقولون فيعلمون، ويعلمون فيخلصون، ويخلصون فيخلصون ويخلصون فيقبلون، ويقبلون فينعمون وينعمون فيشاهدون، برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم نسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو علمته لأحد من خلقك أو استأثرتَ به في علمِ الغيبِ عندَك أن لا تنتهي ليلة القدر إلا وأنت راضي عنا، اللهم اغفر لنا ذنوبنا وارحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين، اللهم اعتق رقابنا من النار، اللهم أدخلنا ووالدينا والمسلمين والمسلمات الجنة دون سابقة عذاب.

اللهم اجعلنا ممن تعتق رقابهم في رمضان. اللهم تقبل منا صلاتنا وصيامنا وقيامنا، واجعلنا من عتقائك.

اللهم اغفر لنا أنتَ الغفور الرحيم، ياغفور يارحيم ياالله أعتق رقابنا ورقاب آبائنا من النار.

اللهم تقبل منا ليلة القدر والعشر الآواخر مِن شهرك الفضيل المبارك، واجعلنا ممن أعتقت رقابهم من النار يا أرحم الراحمين.

ربنا قنا عذاب النار، ربنا إنّنا سمعنا منادياً ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فأمنا، ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفّر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار.

ربنا آتنا ما وعدتنا على رسلك ولا تخزنا يوم القيامة إنّك لا تخلف الميعاد.

اللهم ارزقنا عملاً صالحاً يقربنا إلى رحمتك ولساناً ذاكراً شاكراً لنعمتك.

اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة.

اللهم أرزقنا شفاعتة سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام، وأوردنا حوضه، وأسقنا من يده الشريفة شربة هنيئة لا نظمأ بعدها أبدا اللهم كما آمنا به ولم نره فلا تفرق بيننا وبينه حتى تدخلنا مدخله اللهم أجزه عنا خير ما جزيت به نبيا عن قومه، ورسولا عن أمته، برحمتك يا أرحم الراحمين.

 

اللهم اغفرً لنا أًجَمًعٌيُنً بًرَحَمتك يَا أرحم الراحمِيِنَ وصلّيً الِلًهِ عّلًى سًيَدِنًا مٌحًمٌدٌ وِعًلَى آلهّ وصَحّبُهَ وّسَلُمَ.

اللهم إنّي أسألك صدق التوكل عليك وحسن الظن بك. اللهم ارزقنا قلوباً سليمة ونفوساً مطمئنة. اللهم إنّي أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم فإنّك تقدِر ولا أقدِرُ وتعلم ولا أعلم وأنتَ علاّم الغيوب.

ربِ أعني ولا تعن علي، وانصر لي ولا تنصر علي، وامكر لي ولا تمكر علي، واهدني ويسر الهدى إليَّ، وانصرني على من بغى علي. اللهم لا تشغلني عنك وقرّبني إليك.

اللهم أصلح لي ديني الذي هو عصمة أمري، وأصلح لي دنياي التي فيها معاشي، وأصلح لي آخرتي التي إليها معادي، واجعل الحياة زيادة لي في كل خير، واجعل الموت راحة لي من كل شر.

اللهم اقسم لنا مِن خشيتك ما تحول به بيننا وبين معصيتك، ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك، ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا. اللهم متعنا بأسماعنا وأبصارنا وقواتنا ما أحييتنا، واجعله الوارث منا، وانصرنا على مَن عادانا.

اللهم لا تجعل مُصيبتنا في ديننا، ولا تجعل الدنيا أكبر همِّنا ولا مبلغ علمنا، ولا تسلّط علينا مَن لا يرحمنا.

اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عِصمة أمرنا وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا، وأصلح لنا آخرتنا التي فيها معادنا.

اللهم اجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر.

إلهنا لا تحرمنا من نبيك الشفاعة، واجعل التقوى لنا أربح بضاعة. اللهم ما قسمت في هذه الليلة مِن علمٍ ورزقٍ وأجرٍ وعافية فاجعل لنا منه أوفر الحظ والنصيب.

اللهم ارزقنا عملاً صالحاً يقربنا إلى رحمتك، ولساناً ذاكراً شاكراً لنعمتك. اللهم ثبتنا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة. اللهم إنّا نسألك حبك، وحب من يحبك، وحب العمل الذي يقربنا إلى حبك. اللهم إنّا نسألك أن ترفع ذكرنا، وتضع وزرنا، وتطهر قلوبنا، وتحصن فروجنا، وتغفر لنا ذنوبنا. اللهم إنا نسألك الدرجات العلا من الجنة.

اللهم إن كانت هذه ليلة القدر فلا تصرفها عنّي إلّا وقد غفرت لي ما تقدّم من ذنبي وما تأخّر، اللهم لا تحاسبني بعدها، واكتب لي فيها من الخيرات ما أعجز عن إدراكه، قرّبني منكَ بالطّاعات وأبعدني برحمتك عن الذّنوب والخَطايا.

اللهم إنا نسألك من خير ما سألك منه عبدك ورسولك سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، ونستعينك من شر ما استعاذك منه عبدك ورسولك سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-. اللهم اختم لنا بخير، واجعل عواقب أمورنا إلى خير يا أرحم الراحمين يا كريم. اللهم إنّا نسألك برحمتك التي وسعت كل شيء أن تغفر لنا ذنوبنا، وأن تكفّر عنا سيئاتنا وأن تتولى أمرنا.

اللهم اختم بالباقيات الصالحات أعمالنا، يا مفرج الكروب فرّج كربنا، واغفر ذنبنا واستر عيبنا، وأدخلنا برحمتك في عبادك الصالحين.

اللهم آتِ نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها ومولاها. اللهم هبنا نفوساً مطمئنة، تؤمن بلقائك. اللهم إنّا نعوذ برضاك من سخطك، وبمعافاتك من عقوبتك، وبك مِنك، لا نحصى ثناء عليك أنتَ كما أثنيت على نفسك، اللهم هئ لنا من أمرنا رشداً. اللهم اجعلنا من عبادك السعداء ووفقنا لأفضل الأعمال.

اللهم إنّا نسألك العفو والعافية والمعافاة الدائمة في الدين والدنيا والآخرة.

اللهم يا أرحم الرّاحمين، ويا غياث المستغيثين، اللهم إن كانت هذه ليلة القدر فبارك لي بها، اللهم يا مغيّر الأحوال غيّر أحوالي بها إلى أحسنها، واجعلني من الفائزين بتلك النفحات الإيمانيّة العظيمة التي ترتقي بها الرّوح إليك.

يا رب أرزق أمُي وأبي فرحاً لا ينتهي وسعادةً تنسِيهِم همومَ الدُنيا ومشاكلها.

‏اللهُم إجبر خاطري جبراً أنت وليّه ، فإنه لا يُعجزك شيئاً ، في الأرض ولا في السماء ، وإني أسألك يارب أن تستقيمَ حياتي ، وأن لا أضيع في زحام الطريق ، وأن لا أخيّر بينَ أحب أشيائي ، ربي أسعدني وأشرح صدري وأرح قلبيّ ، اللهُم إنّي أستودعك راحتي فإجعلني أسعّد خلقك.

اللهم ارزق والدي صحةً في البدن وراحةً في القلب وَصفاءً في الذهن.

اللهم اغفر لي ولوالدي ولمن أحسن إلّي. اللهم سهّل لوالديّ كل عسير وأرنا في حياتنا ما يسرنا ويرضيك.

اللهم أسكن والديّ الفردوس بجوار نبيك الكريم الِهيِ.

اللهم ارزقني فضل قيام ليلة القدر وسهّل أموري فيه مِن العسر إلى اليسر، واقبل معاذيري وحط عني الذنب والوزر يا رؤفاً بعبادة الصالحين.

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ومجدك والصلاة والسلام على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق والخاتم لما سبق النور الذاتي والسر الساري في سائر الأسماء والصفات وعلى آله وصحبه وسلم.

اللهم لا تجعلنا فى شهرنا هذا من أهل التفريط والإضاعة، وآمنا من خوفنا يوم تقوم الساعه برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم لك الحمد كما هديتنا للإسلام، وعلمتنا الحكمة والقران، اللهم اجعلنا لكتابك مِن التالين، ولك به مِن العاملين، وبالأعمال مخلصين وبالقسط قائمين، وعن النار مزحزحين، وبالجنات منعمين وإلى وجهك ناظرين.

اللهم اجعلنا بتلاوة كتابك منتفعين، وعند ختمه من الفائزين. نسألك اللهم بكل اسمٍ هو لك، سمّيت به نفسك، أو أنزلته فى كتابك، أو علّمته أحداً مِن خلقك، أو إستأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن الكريم ربيع قلوبنا، ونور أبصارنا، وشفاء صدورنا و جلاء أحزاننا، وذهاب همومنا وغمومنا.

اللهم اجعل القرآن دليلنا إليك وإلى جناتك جنات النعيم برحمتك يا أرحم الراحمين. اللهم أحيينا مستورين، وأمتنا مستورين، وابعثنا مستورين وأكرمنا بلقائك مستورين.

اللهم يا واسع الرّحمة أسألك أن تُبارك لي في شهر رمضان، وأسألك أن تحفظ لي الأهل والأحباب، اللهم إن كانت هذه ليلة القدر فاكتبني عندك فيها من الفائزين بالرّحمات، ولا تجعل الدّنيا أكبر همّي ولا مبلغ علمي يا رب.

اللهم استرنا فوق الأرض، واسترنا تحت الأرض واسترنا يوم العرض.

اللهم اشفِ مرضانا ومرضى المسلمين، وارحم موتانا وموتى المسلمين. اللهم اقضِ حوائجنا وحوائج السائلين.

اللهم تول أمورنا، وفرج همومنا، واكشف كروبنا. اللهم أوردنا حوض نبيك سيدنا محمد -صلى الله عليه وسلم-، واجعله لنا شفيعاً. اللهم اسقنا من يد النبي الكريم الشريفة شربة لا نظمأ بعدها أبدًا.

اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات، والمسلمين و المسلمات، الأحياء منهم والأموات، إنّكَ سميع قريب مُجيب الدعوات يا رب العالمين.

اللهم أصلح ذات بيننا، وألف بين قلوبنا، وانصرنا على أعدائنا، وجنبنا الفواحش ما ظهر منها وما بطن. اللهم بارك لنا في أسماعنا وأبصارنا وقوائنا ما أحييتنا، وبارك لنا في أزواجنا وذرياتنا ما أبقيتنا. اللهم اجعلنا شاكرين لنعمك برحمتك يا أرحم الراحمين.

اللهم ألّف بين قلوب المسلمين وألف بين حكام المسلمين بكلمة الحق والدين ووفقهم للعمل بكتاب الله وسنة النبي الأمين الهادي. اللهم صلِّ صلاتك الكاملة وسلّم سلامك التام على سيدنا محمد عبدك ونبيك ورسولك النبي الأمّي وعلى آله وصحبه وسلّم.

اللهم لا تفرّق جمعنا هذا إلا بذنبٍ مغفور، وعيبٍ مستور، وتجارةٍ لن تبور، يا عزيز يا غفور، اللهم اجعل اجتماعنا هذا اجتماعاً مرحوماً، واجعل تفرّقنا بعده تفرّقاً معصوماً، ولا تجعل معنا شقياً ولا محروماً، اللَّهُمَّ إنَا نسألك باسمك الأعظم الأعزّ الأجلّ الأكرم الَّذِي إِذَا دُعيت به أجبت، وإِذَا سُئلت به أعطيت، اللهم يا فارج الهم ويا كاشف الغم، اللهم يا سامع الصوت ويا سابق الفوت، اللهم يا رحمن يا رحيم يا رحمن الدنيا والآخرة ارحمنا رحمة تغننا عن رحمة من سواك.

اللهم فارج الهم.. وكاشف الغم.. مجيب دعوة المضطرين.. أن ترحمني، أن ترحمني.. رحمة تغنيني بها عمن سواك، اللهمّ اجعل لي من كل هم يهمني فرجاً ومخرجا.. وارزقني من حيث لا أحتسب يا غيّاث المستغيثين يا مجيب دعاء المضطرين.. وجّهت وجهي إليك وتوكّلت عليك.. خاشع بين يديك، فأيّدني يا رب بجلالك واجعلني من عبادك المتقين، ولا تجذب قلبي إلّا إلى بابك.. قربني مما تحب.. واحفظني من صحبه أعدائك وأطلق لساني وقلبي بشكرك وذكرك، اللّهم إنّي وظالمي عبدان من عبيدك ، نواصينا بيدك ، تعلم مستقرّنا ومستودعنا، وتعلم منقلبنا ومثوانا، وسرّنا وعلانيتنا، وتطلع على نيّاتهن، وتحيط بضمائرنا ، علمك بما نبديه كعلمك بما نخفيه، ومعرفتك بما نبطنه كمعرفتك بما نظهره ولا ينطوي عليك شيء من أمورنا، ولا يستتر دونك حال من أحوالنا، ولا لنا منك معقل يحصننا، ولا حرز يحرزنا، ولا هارب يفوتك منّا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى