من الصحابي الذي ذكر اسمه صريحا في القرآن

نقدم لكم في هذه المقالة الإجابة الصحيحة عن السؤال من الصحابي الذي ذكر اسمه صريحا في القرآن وهو أحد الأسئلة الثقافية الدينية المرتبطة بصحابة الرسول – صلى الله عليه وسلم-، والذي يكثر طرحه في المسابقات الثقافية واللقاءات الدينية وهوالإجابة عنه تدل على الاطلاع الكبير والثقافة .

من الصحابي الذي ذكر اسمه صريحا في القرآن:

الإجابة الصحيحة عن السؤال الثقافي الديني من الصحابي الذي ذكر اسمه صريحا في القرآن هو : زيد بن حارثة 

حيث ورد اسم  الصحابي زيد بن حارثة في الآية ٣٧ من سورة الأحزاب، في قول الله تعالى: فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَراً زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَراً وَكَانَ أَمْرُ اللَّهِ مَفْعُولاً [الأحزاب:37].

زيد بن حارثة يلقب بحب رسول الله ، وكان يحبه النبي -صلى الله عليه وسلم- حباً شديدا ، أهدت أم المؤمنين خديجة للرسول وكان ابن ثمان سنين ،حتى تباه الرسول قبل أن يحرم التبني وسماه الناس ابن محمد، وعندما بعث الله النبي صلى الله عليه وآله وسلم بالإسلام أبطل التبني، ونزل قوله تعالى: (ادْعُوهُمْ لِآبَائِهِمْ هُوَ أَقْسَطُ عِنْدَ اللَّهِ)، فاصبح يناديه زيد بن حارثة امتثالًا لأمر الله.

ومن شدة حب الرسول بزيد زوجه من ابنة عمته “زينب”، وقبلت زينب الزواج حياءً من الرسول صلى الله عليه وآله وسلم، ولكن لم تدم العشرة بينهم وسرعان ما دبت الخلافات فانفصلا، وزوج النبي حارثة بزوجة جديدة هي “أم كلثوم بنت عقبة”، وتزوج النبي صلى الله عليه وآله وسلم “زينب” بعد انقضاء عدتها، إبطالا لقاعدة التبني في الجاهلية.

وكثرت التساؤلات كيف يتزوج النبي مطلقة ابنه زيد؟ فأنزل الله سبحانه وتعالى قرآنًا يتلى إلى يوم الدين: {مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَٰكِن رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا} .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى