حورية فرغلي تثير الجدل من جديد

أثارت النجمة المصرية حورية فرغلي الجدل بتصريحاتها التي أعلنت عنها خلال حلولها ضيفة في برنامج “حبر سري”مع أسما ابراهيم الذي يعرض على قناة القاهرة والناس ، والذي تحدثت فيه عن السحر والشعوذة .

حيث اعترفت النجمة حورية فرغلي عن إيمانها بأعمال السحر والشعوذة خلال فقرة قارئة التاروت ضمن البرنامج، حيث قالت أن منزلها مسكون، مؤكدة: “أعلم أن هناك عالم أخر ويعيش معي في المنزل فتى وفتاة صغيرة، أراهم بشكل دائم ويقومون بتسليتي دائما، إنهم لطيفين جدا ولا يقومون بإذائي”.

وأكدت أنها ترى الفتاة جالسة على ترابيزة السفرة وشعرها “كاريه”، أما الولد فيرتدي شورت وفانلة، متابعة: “تقريبا هما الاتنين في نفس السن، وصغيرين بس شكلهم لطيف جدا وكيوت كده شعرهم أسود وشبهنا كده”.

وأضافت حورية :”أنها تسمع في بعض الأحيان أصوات غريبة في المنزل وكأنه شخص يتنفس بصوت عالي، ورغم تأقلمها مع الوضع إلا أنها تعلم بأن هذا السحر أو التسليط كما وصفته “القارئة” يقف عائقا أمام كل شيئ في حياتها”.

كما أكدت أنها تعرضت للسحر بعد مسلسل ساحرة الجنوب حيث قالت إنها كانت تشعر بالتعب طوال الوقت وعانت من نقص الوزن وفقدان الشهية وعدم القدرة على النوم، وأنها اكتشفت العمل حيث رأت شئ غريب فى الزرع وكنت بشوفها لقيت حاجة مثلثة كدا ومربوطة بسوليتب لقيت صاحبتي قالتلي أنه عمل”.

وتابعت حورية: “كان مكتوب عليه حورية بنت نادية تصاب بالمرض وتصبح طريحة الفراش ويقف جوازها وخلفتها ورزقها”،لافتة إلى أنها شعرت بالتحسن بعد فترة من قراءة القرآن.

من هي حورية فرغلي:

حورية فرغلي هي ممثلة مصرية 44 عام من مواليد دولة الإمارات ،حصلت على لقب ملكة جمال مصر عام 2002،ثم تنازلت عنه لوصيفتها نور السمري بسبب الكثير من الانتقادات لها في وقتها ،اتجهت للتمثيل عام 2010.

حورية فرغلي عاشقة الفروسية منذ طفولتها ومارستها بشكل احترافي، حيث مثلت الإمارات في العديد من البطولات العربية والعالمية ونالت العديد من الألقاب .

تعرضت لحادثة أثرت عليها بشكل كبير هي حادثة وقوعها عن الحصان الذي أدى إلى كسر أنفها ومرت السنوات دون أن تعمل العملية ،بعد مشاركتها في فيلم كلمني شكرا مع المخرج خالد يوسف الذي أشار عليها بضرورة تصليح كسر أنفها .

أجرت عملية تصليح للأنف على يد دكتور نمساوي كانت نتيجها تشوه منظر أنفها بشكل كبير ، ومن ثم قام دكتور أخر في انجلترا بأخذ عظمة من دماغها ووضعها بمسمار داخل أنفها .

بعدها أصيب أنفها بخراج أثناء تصويرها مسلسل ساحرة الجنوب مما أدى إلى حصول مضاعفات لم يرد أي دكتور في مصر استقبال حالتها وكانت تصور مشاهدها ودرجة حرارتها 40 ، ثم بعدها عانت من مشكلة في التنفس اثر مجموعة من عمليات التجميل في أنفها وتشوه أنفها.

حاولت تعديل أنفها عبر مجموعة من العمليات التي زادت الطين بلة بسبب فشل أطباء التجميل في معالجة مشكلة كسر أنفها ،وقالت كل طبيب بيبوظلي حاجة وهذا أثر على صوتي وأدى إلى فقدانها حالة الشم والتذوق منذ 3 سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى