الفرق بين يوم التأسيس واليوم الوطني

بعد أن أعلن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، عن أن يوم 22 فبراير من كل عام إجازة رسمية، احتفالا  بتأسيس الدولة السعودية، وما أطلق عليه اسم “يوم التأسيس”، حيث تبقى إجازة اليوم الوطني السعودي يوم 23 سبتمبر في كل عام، ويضاف عليها إجازة يوم التأسيس السنوية في 22 من شهر فبراير، وفي هذه المقالة نبين لكم الفرق بين يوم التأسيس واليوم الوطني.

يوم التأسيس:

وهو الاحتفال بتأسيس الدولة السعودية على يد الإمام محمد بن سعود عام 1139 هـ، الموافق 1727م ، وقد بدأ الإمام محمد بن سعود رحلة التأسيس منذ أكثر من ثلاثة قرون من الدرعية على ضفاف وادي حنيف رغبة بتوحيد الدرعية لإضفاء نوع من الاستقرار عليها لأنها كانت من أهم طرق التجارة، وقد توحد الناس وانتشرت الثقافة والعلوم واصبحت الدرعية عاصمة للدولة .

وقد شهدت سنوات التأسيس الأولى حسب المؤرخين محاولة توحيد نجد لتأمين طرق الحج والتجارة، حتى اصبحت دولة قوية يودها الاستقرار، ويهدف اتخاذ 22 من فبراير يوما لتأسيس الدولة من أجل تحديد تاريخ سياسي دقيق للدولة السعودية والتعريف ببداياتها .
وهذا التاريخ لا يلغي أهمية 23 من سبتمبر الذي تحتفي فيه الدولة باليوم الوطني لتوحيد المملكة العربية السعودية على يد المؤسس عبد الملك بن عبد العزيز.

اليوم الوطني:

يحتفل فيه يوم 23 سبتمبر وهو اليوم الذي يحتفل فيه السعوديون بتحويل اسم الدولة من مملكة الحجاز ونجد إلى المملكة العربية السعودية،في اليوم الوطني يتم الاحتفال بذكرى تمكن الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل آل سعود من استعادة الرياض والعودة بأسرته إليها ، وكفاحه المسلح لمدة 30 عام من أجل توحيد المملكة وإعلانها تحت اسم ” المملكة العربية السعودية” في شهر جمادى الأول عام 1352هـ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى