سعر الماسة الزرقاء

نتحدث في هذه المقالة عن سعر الماسة الزرقاء، وهي الماسة الزرقاء المشهورة في القضية العالمية التي تعود إلى 32 عاما سابقا ،والتي تسببت في قطع العلاقات بين المملكة العربية السعودية وتايلاند في أكبر عملية سرقة عرفها التاريخ من بواب يعمل في القصر الملكي لدى أحد امراء المملكة وقيامه بسرقة جواهر ثمينة تعود لجذور العائلة المالكة في السعودية .

سرقة هذه الماسة الزرقاء التي تسببت في مقتل 18 شخصاً بينهم أربعة دبلوماسيين سعوديين أثناء محاولة فك خيوط هذه القضية التي لا تزال لغزاً كبيراً حتى يومنا هذا .

وبعد أكثر من ثلاثين عاما من القطيعة قام رئيس الوزراء التايلاندي ووزير الدفاع في تايلاند، بزيارة رسمية في يناير 2022 ، وهي ثاني تعامل بين الدولتين بعد عام 2016 حيث عادت العلاقات جزئياً بواسطة بحرينية .

سعر الماسة الزرقاء:

تعتبر الماسة الزرقاء من أفخر وأغلى أنواع الألماس في العالم وهي تنتمي إلى فئة الألماس الملون الفاخرحيث تعود شهرته لندرته، والتي تتوفر بلونين الأزرق الفاتح والأزرق الغامق الناتج عن وجود عنصر البورون في الهيكل البلوري الكربوي للماس، وتكون على شكل محاري يشبه الصدفة .

وقد تم اكتشاف مثل هذه الماسة النادرة في ثلاث مناجم فقط على مستوى العالم في منجم في جنوب أفريقيا، والثاني في أستراليا وفي الهند

لم يكشف سعر الماسة الزرقاء التي تمت سرقتها من بيت الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز آل سعود في الرياض، ولكن حسب خبراء الألماس فإن ثمن 0.3 قيراطاً من الماس الأزرق الفاتح  يعادل 15,700 دولاراً أميركياً، وثمن 0.5 قيراطاً من الماس الأزرق الفاتح يعادل 26,280 دولاراً أميركياً.

وتجدر الإشارة إلى أن الألماس الأزرق الواضح الداكن، والألماس الأزرق شديد الوضوح تكون تكلفتهما أعلى بكثيرٍ من الأنواع السابقة، فربع قيراطٍ من أحدهما يكلف حوالي 75 ألف دولار أميركي.

وبشكل عام فإن أسعار الماس الأزرق تزداد كلما زاد وزن القطعة وحسب كثافة اللون وكلما كانت أكثرَ بُعداً عن الدرجات التقليدية، ويتجاوز سعرها أكثر من 100,000 دولار، وأحياناً 200,000 دولار، فمثلا قطعةٌ من الماس الأزرق الواضح المركز والتي يبلغ وزنها 0.84 قيراطاٌ ومقطوعةٌ بشكل قَطرة، يبلغ ثمنها 336,100 دولاراً أميركياً.

و تهبط قيمة الماس بشكلٍ كبيرٍ في حال كان المزيج اللوني القاتم، فمثلاً، قطعة ماسٍ زِنة 0.50 قيراطاً ذات لونٍ واضحٍ أزرق – رمادي ومقطوعةٌ بشكل الإجاصة، يقدر ثمنها بحوالي 32,100 دولار أميركي. في المقابل فإن سعر قطعة ماسٍ زِنة 0.54 قيراطاً ذات لونٍ أزرق واضح مركز وبقطع راديانت، يقدر ثمنها بحدود 210,775 دولار أميركي. .

قصة الماسة الزرقاء:

تعتبر قضية سرقة المجوهرات وسرقة الماسة الزرقاء من قصر الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز آل سعود في الرياض، أثناء سفره وعائلته خارج بيته، وسرقته من قبل بواب القصر التايلاند من اكبر عمليات السرقة التي تمت على مستوى العالم في عام 1989 والتي تسببت في ازمة دبلوماسية كبيرة بين المملكة وتايلاند.

حيث تمت سرقة الجواهر من قبل العامل التايلاندي الذي يعمل حارسا للقصر لمدة شهر وقام بشحنها عبر شركة شحن إلى تايلاند .

وحسب الشكوى التي تقدمت بها السلطات السعودية للحكومة التايلاند فقد بذلت الحكومة وقت وجهد كبير في البحث بالقضية، واُتهم مسؤول بارز باختلاس بعض المجوهرات، وتم استردادها منه وأعيدت للأمير عام 1991، إلا أن الكمية كانت صغيرة، ولم تكن الماسة الزرقاء من بين المجوهرات المستردة، حيث تم إعادة فقط 20% من المجوهرات الحقيقية، أما الباقي فكانت مزيفة.

وقد تم إدانة العقيد الذي كان يشرف على التحقيقات في الشرطة التايلاندية باستلام الأحجار الكريمة المسروقة وتقاسمها مع كبار الضباط المتورطين ،حيث تم الحكم عليه بالإعدام، ثم خُفِّض إلى السجن 50 عاماً، إلا أنه تم الإفراج عنه لاحقاً في عام 2006، وتم الحكم على العامل التايلاندي بالحبس لمدة خمس سنوات قضى منهم سنتين وخرج بعفو لحسن سلوكه في السجن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى