أين نزلت سورة مريم

نتحدث في هذه المقالة عن سورة مريم، ونقدم لكم الإجابة الصحيحة عن السؤال أين نزلت سورة مريم ضمن مادة الدراسات الإسلامية التفسير للفصل الدراسي الأول .

سورة مريم:

سورة مريم هي سورة مكية نزلت قبل هجرة النبي – صلى الله عليه وسلم- إلى المدينة ، وهي السورة التاسعة عشر في القرآن ويبلغ عدد آياتها 98 آية و تقع في الجزء السادس عشر، ويوجد بها سجدة في الآية 58 ، سميت سورة مريم نسبة غلى قصة مريم العذراء وهي السورة الوحيدة التي تسمى على اسم امرأة .

أهم الموضوعات التي تناولتها سورة مريم :

  • قصة زكريا عليه السلام وطلبه للولد، وما جعله الله له من الآية في ذلك .
  • قصة مريم وولادتها لعيسى وكلامه وهو في المهد.
  • ذكر خبر عدد من الأنبياء والرسل عليهم السلام بشيء من الاختصار .
  • بيان ما أعده الله تعالى لأهل الإيمان والتوبة والعمل الصالح .
  • ما نزل من الآيات حين طلب النبي صلى الله عليه وسلم من جبريل أن يزوره بعد احتباسه عنه مدة .
  • الرد على منكري البعث وذكر ورود الناس على النار .
  • مقارنة حال المؤمنين وحال غيرهم .
  • تنزيه الله عن اتخاذ الولد.
  • ذكر بعض معتقدات الكفار الباطلة وما أعده الله لهم في الدار الآخرة .
  • بيان ما جعله الله تعالى لاهل الإيمان والعمل الصالح .
  • بيان حكمة من حكم الله تعالى في تنزيل القرآن .

أين نزلت سورة مريم:

وبهذا تكون الإجابة الصحيحة عن سؤال أين نزلت سورة مريم ضمن مادة التفسير للفصل الدراسي الأول كالتالي:

الإجابة الصحيحة: في مكة .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!