من الآداب الواجب مراعاتها في الحوار

من الآداب الواجب مراعاتها في الحوار، نتحدث في هذه المقالة الإجابة الصحيحة عن السؤال السابق ضمن مادة الاجتماعيات للفصل الدراسي الأول .

الحوار :

الحوار هو وسيلة مهمة من وسائل التواصل الاجتماعي والمعرفي وتحقيق التفاهم المشترك وتبادل الأفكار والآراء تبادلاً حضارياً.

الحوار هو تبادل الحديث بين طرفين أو أكثر في قضيبة محددة ؛ من أجل إثراء المعرفة والأفكار، ويغلب عليه الهدوء والبعد عن التعصب والكراهية .

والحوار قديم قدم البشرية، وقد ورد في القرآن الكريم الحوار بين الله والملائكة لما خلق الله سبحانه آدم وأمرهم بالسجود له سجود تكريم لا سجود عبادة.، وقد ورد لفظ الحوار في القرآن الكريم في أكثر من مناسبة، كما في قوله تعالى :” وكان له ثمر فقال لصاحبه وهو يحاوره”. وهذا يثبت أن الحوار أصل من الأصوال الثابتة للثقافة الإسلامية ينبع من رسالة الإسلام وهديه ومن طبيعة ثقافته وجوهر حضارته .

أهمية الحوار :

للحوار أهمية كبيرة ، فهو من وسائل الاتصال الفعالة؛ حيث يتعاون المتحاورون على معرفة الحقيقة والوصول إليها، ومعرفة الآراء المتعلقة بها ، ويبرز الحوار الواقع الحضاري والثقافي للأمم والشعوب، ويساعدنا الحوار على فتح قنوات للتواصل؛ من اجل تحقيق المعرفة والوعي ، حيث يعد الحوار من أهم وسائل الاتصال؛ لأنه يؤدي إلى فوائد منها:

  • فهم آراء الآخرين ومعرفتها .
  • معرفة أشياء جديدة .
  • تقديم الرأي والاستماع إلى رأي آخر .
  • الوعي بالموضوع المطروح .
  • معرفة الحقيقة.
  • تعديل الأفكار غير الصحيحة وتقويمها .
  • إظهار الجانب المشرق للوطن وأبنائه .

آداب الحوار :

1- العلم: من آداب الحوار العلم الذي يشتمل على نوعين هما:

  • العلم بقضية الحوار: وهو الإلمام بموضوع الحزار؛ ليتمكن المحاور من النقاش، وإثراء الحوار .
  • العلم بالشخص المقابل، ومكانته العلمية: ليتمكن المحاور من مرعفة الطرف الآخر للحوار والاستعداد له .

2- التدرج والبدء بالأهم: التدرج مبدأ تربوي يعين على تحقيق الأهداف والغايات المنشودة ، ويعطي النفس قبولا للآراء والأفكار المطروحة ،ومن الحكمة أن يبدا المحاور بالأصول ثم الفروع .

3- الصدق والدليل: يعتمد المحاور الناجح في حواره على الصدق والأدلة والبراهين المقنعة .

4- الموضوعية: أن تكون الحقيقة هي الهدف، فليس المقصود من الحوار الانتصار للنفس .

5- الوضوح: إن حسنن التعبير وجودة العرض من عوامل نجاح الحوار ؛ حيث يكون له الأثر الكبير في إيضاح الفكرة وقبول الطرف الآخر لها .

6- التزام أخلاق الحوار : من خلال:

  • التواضع قولا وعملا
  • الأمانة
  • البعد عن التعصب للرأي .
  • حسن الاستماع .
  • اعتدال الصوت.

من الآداب الواجب مراعاتها في الحوار:

وبهذا تكون الإجابة الصحيحة عن السؤال من الآداب الواجب مراعاتها في الحوار ، ضمن مادة الاجتماعيات للفصل الدراسي الأول كالتالي :

الإجابة الصحيحة : 

  1. الجلوس أثناء الكلام.
  2. الالتزام بالصدق .
  3. الابتعاد عن التعالي والفوقية .
  4. الإصغاء وعدم مقاطعة الآخرين .
  5. اختيار الوقت المناسب .
  6. الاعتراف بالخطأ .
  7. التحدث بالكلام الطيب.
  8. عدم التعصب لرأي أو التعنت لفكرة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!