استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه

استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه. صح أو خطأ، نقدم لكم في هذه المقالة الإجابة الصحيحة عن السؤال السابق ضمن مادة الدراسات الاجتماعية للصف السادس الابتدائي الفصل الدراسي الأول .

خلال الحملة العثمانية الغازية التي انطلقتمن مصر إلى الدرعية بقوات ضخمة لم تألفها شبه الجزيرة العربية في تاريخها الماضي، حاصر إبراهيم باشا الدرعية مدة تزيد على ستة أشهر، استبسل فيها السعوديون بملاحم دفاعية عظيمة على الرغم من ضخامة الجيش والاسلحة وبعد أن تيقن الإمام عبد الله بن سعود أن الحصار ضاق على الناس قرر الاستسلام مقابل حماية الناس وترك التعرض لهم .

وفي المقابل وافق له إبراهيم باشان وعندما استلم الإمام عبد الله بن سعود في عام 1223هـ أرسله إبراهيم باشا إلى مصر ومنها نقل إلى اسطنبول حيث قتل رحمه الله مع عدد من رجاله امام الناس بعد التعذيب والطواف بهم في الشوارع تعبيرا عن الموقف الحاقد للدولة العثمانية على الدولة السعودية ورسالتها السامية .

لم يفِ إبراهيم باشا بوعده فأحرق الدرعية وبلدان نجد من حولها، وقتل العلماء والمشايخ وعامة الناس، وأرسل عددا من أسرة آل سعود وحفدة الشيخ محمد بن عبد الوهاب إلى مصر ، حيث بقوا هناك مدة حتى عادت الدولة السعودية إلى الظهور مرة أخرى بعد نحو سبع سنوات فقط.

استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه:

وبهذا تكون الإجابة الصحيحة عن سؤال استسلم الإمام عبدالله بن سعود أمام الحملة العثمانية من أجل حماية أبناء وطنه، ضمن مادة الدراسات الاجتماعية للصف السادس الابتدائي للفصل الدراسي الأول كالتالي :

الإجابة الصحيحة: عبارة صحيحة (√).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!