أي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسمية الثنائية

السؤال/ أي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسمية الثنائية

الصف / أحياء1 – الأول الثانوي- الفصل الدراسي الأول

الدرس/ تاريخ التصنيف .

يستخدم علماء الأحياء نظاما دقيقا للتصنيف لتنظيم هذا الكم الكبير من المعلومات المتعلقة بتنوع المخلوقات الحية ،حيث يرى العلماء أن ترتيب الأشياء أو المعلومات سهل فهمها والعثور عليها، وأن التواصل العلمي وتبادل المعلومات المتعلقة بالمخلوقات الحية يكن أسهل عندما تصنف هذه المخلوقات في مجموعات .

التصنيف :

يعرف التصنيف بأنه وضع الأشياء أو المخلوقات الحية في مجموعات بناء على مجموعة من الخصائص ، ويكتسب التصنيف أهمية خاصة عند دراسة المخلوقات الحية بسبب كثرتها وتنوعها المذهل مما يدفع العلماء ليبحثوا في صفاتها المشتركة وجوانب الاختلاف فيها ، وعلى الرغم من كثرة هذه المخلوقات وتنوعها واختلافها إلا أنها تشترك في خصائص الحياة .

أنظمة التصنيف القديمة :

نظام أرسطو:

حيث طور الفيلسوف اليوناني أرسطو نظام تصنيف للمخلوقات الحية كان أكثر قبولا آنذاك، فقد قسم المخلوقات الحية إلى حيوانات ونباتات ، ثم صنف الحيوانات تبعا لوجود الدم الأحمر أو عدمه، ثم تبعا لبيئاتها .

وفي مرحلة لاحقة صنفها تبعا لأشكالها ،أما النباتات فقد صنفها حسب حجمها وتركيبها إلى اشجار وشجيرات وأعشاب .

وعلى الرغم من أن نظام أرسطو كان مفيدا من حيث التنظيم، إلا أنه كان قاصرا في جوانب متعددة؛ فقد بنى أرسطو نظامه على عدد محدود من المخلوقات الحية وعلى بعض الأسس البسيطة، لذا لم تجد كثير من المخلوقات الحية مكانا لها في نظام أرسطو، ولا سيما تلك التي تختلف في بعض صفاتها، ومنها الطيور التي لا تطير ،والضفدع الذي يعيش في الماء وعلى اليابسة ، ومع ذلك فقد انقضت عدة قرون قبل أن يأتي نظام جديد يلائم المعرفة المتزايدة عن العالم الطبيعي ليحل محل أرسطو .

نظام لينيوس:

في القرن الثامن عشر الميلادي قام العالم السويدي كارلوس لينيوس بتوسيع نظام تصنيف ارسطو، وتحويله إلى نظام علمي، وقد اعتمد لينيوس في نظامه، كما اعتمد أرسطو على شكل المخلوق الحي وعلى سلوكه، وذلك بناء على ملاحظلاته التي جمعها ،فقد قسم الطيور على سبيل المثال إلى ثلاث مجموعتا بناء على سلوكها وعلى البيئة التي تعيش فيها ، فقد صنف العقاب مع الطيور المفترسة، وصنف مالك الحزين مع الطيور التي تخوض الماء، بينما وضع طائر الأرز مع الطيور الجاثمة .

ومنذ ذلك الحين اعتمد نظام لينيوس باعتباره أول نظام للتصنيف ،علم التصنيف هو أحد فروع علم الأحياء التي تهتم بتعريف الأنواع وتسميتها وتصنيفها بناء على صفاتها وعلى العلاقات الطبيعية بينها .

التسمية الثانئية:

طريقة لينيوس في تسمية المخلوقات التي تسمى التسمية الثنائية هي اللتي ميزت نظامه من نظام أرسطو، وأبقته قائما مستقلا حتى اليوم ، التسمية الثنائية تعطي كل نوع اسما علما مكونا من جزأين، الأول يدل على اسم الجنس، والثاني يدل على اسم النوع الذي يحدد هوية المخلوق الحي ، وقد استخدمت اللغة اللاتينية أساسا للتسمية الثنائية؛ لأنها كانت لغة العلم والعلماء في ذلك الوقت .

أي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسمية الثنائية:

وبناء على ما سبق تكون الإجابة الصحيحة عن سؤال أي مستويات التنظيم يعتمد عليه نظام التسمية الثنائية ضمن مادة أحياء الصف الأول المتوسط الفصل الدراسي الأول كالتالي، وهو سؤال اختيار من متعدد والخيارات كالتالي :

  1. الطائفة والجنس
  2. الجنس والنوع
  3. الفصيلة والنوع
  4. الشعبة والعائلة

الإجابة الصحيحة :الجنس والنوع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!