افضل وقت لصلاة الاستخارة

ما هو افضل وقت لصلاة الاستخارة سؤال يطرحه الكثير منا على أنفسنا عندما يكون هناك شيء يقلقنا أو نشعر بالارتباك عند الاختيار بين شيئين ، أيهم أفضل ؛ سواء كان زواجًا أو عملًا أو شيئًا ما في حياتنا الدنيوية ،ولكن متى نؤدي تلك الصلاة حتى يستجيب لنا رب العزة سبحانه و تعالى ، يجيبنا العلي ويهدينا على الطريق الصحيح ، و ماذا نرجو الذي يتم تحقيقه بعد القيام بذلك؟

افضل وقت لصلاة الاستخارة :

صلاة الاستخارة هي الصلاة التي تكون لحاجةٍ أو لأمرٍ دنيويّ، وأفضل الأوقات لأدائها هو وقت إجابة الدعاء في الثلث الأخير من الليل، لأن فضل الاستجابة في هذا الوقت ورد في السنة النبوية، حيث قال الرسول -صلى الله عليه وسلم-: (يَنْزِلُ رَبُّنَا تَبَارَكَ وتَعَالَى كُلَّ لَيْلَةٍ إلى السَّمَاءِ الدُّنْيَا حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ يقولُ: مَن يَدْعُونِي، فأسْتَجِيبَ له مَن يَسْأَلُنِي فَأُعْطِيَهُ، مَن يَسْتَغْفِرُنِي فأغْفِرَ له)، ويجدر بالذكر أنه لم يرِد دليلٌ على أنّ لصلاة الاستخارة وقتاً محددّاً، بل تكون عند همّ الإنسان بفعل أمرٍ في أيّ وقت، قال -صلى الله عليه وسلم-: (إذَا هَمَّ أحَدُكُمْ بالأمْرِ فَلْيَرْكَعْ رَكْعَتَيْنِ مِن غيرِ الفَرِيضَةِ)، والهمّ بمعنى إرادة وقصد الشيء، والركعتان هنا هما ركعتا الاستخارة.

دعاء الاستخارة :

[اللَّهُمَّ إنِّي أَسْتَخِيرُكَ بِعِلْمِكَ، وَأَسْتَقْدِرُكَ بِقُدْرَتِكَ، وَأَسْأَلُكَ مِنْ فَضْلِكَ الْعَظِيمِ فَإِنَّكَ تَقْدِرُ وَلا أَقْدِرُ، وَتَعْلَمُ وَلا أَعْلَمُ، وَأَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ، اللَّهُمَّ إنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك) خَيْرٌ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ: عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ، فَاقْدُرْهُ لِي وَيَسِّرْهُ لِي ثُمَّ بَارِكْ لِي فِيهِ، اللَّهُمَّ وَإِنْ كُنْتَ تَعْلَمُ أَنَّ هَذَا الأَمْرَ (هنا تسمي حاجتك) شَرٌّ لِي فِي دِينِي وَمَعَاشِي وَعَاقِبَةِ أَمْرِي أَوْ قَالَ: عَاجِلِ أَمْرِي وَآجِلِهِ، فَاصْرِفْهُ عَنِّي وَاصْرِفْنِي عَنْهُ وَاقْدُرْ لِي الْخَيْرَ حَيْثُ كَانَ ثُمَّ ارْضِنِي بِهِ. وَيُسَمِّي حَاجَتَهُ)، رواه البخاري.

أهمية صلاة الاستخارة :

يوجد أهمية كبيرة لصلاة الإستخارة حيث هي كما يلي :

  • الاستعانة بالله -سبحانه وتعالى-، واللّجوء إليه بكافة جوانب الحياة.
  • التوكّل على الله -عز وجل-، واليقين بأنه سيختار للعبد الأنفع والأفضل. تعظيم الله -سبحانه وتعالى-، فالقدرة والتدبير جميعها بأمر الله -عز وجل-.
  • صلاة الاستخارة هي الحلّ للشّكّ والحيرة التي تصيب الإنسان.
  • الاستخارة تطبيقٌ للسنّة النبوية الشريفة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!