أعراض التسمم من الأكل

أعراض التسمم من الأكل ،يعتبر التسمم الغذائي من أهم المشاكل التي تكثر الإصابة بها في فصل الصيف نظرا لارتفاع درجات الحرارة و تعرض الأكل للفساد بشكل كبير ،وفي هذه المقالة نقدم لكم كل التفاصيل الخاصة بالتسمم الغذائي .

التسمم الغذائي :

يعرف التسمم الغذائي بأنه مرض يسببه تناول الطعام الملوث ،بالجراثيم المعدية مثل :البكتيريا والفيروسات والطفيليات، أو سمومها التي تعمل على تلوث الطعام في أي مرحلة من التجهيز أو الإنتاج. ويمكن أن يحدث التلوث أيضًا في المنزل إذا تم تحضير الطعام أو طهيه بطريقة غير صحيحة.

تلوث الطعام قد يحدث في أي مرحلة من مراحل الإنتاج: الزراعة أو الحصاد أو المعالجة أو التخزين أو الشحن أو التحضير. غالبًا ما يكون التلوث التبادلي – انتقال الكائنات الضارة من سطح إلى آخر – هو السبب.

أعراض التسمم من الأكل :

عادة ما تبدأ أعراض التسمم الغذائي في غضون ساعات من تناول الطعام االملوث، وفي كثير من الأحيان يكون التسمم الغذائي بسيطًا ويتم الشفاء منه دون علاج،ولكن يحتاج بعض المرضى إلى الذهاب إلى المستشفى،ولكن الشعور بالمرض الذي يسببه التسمم الغذائي قد يمتد من عدة ساعات إلى عدة أيام ،وتتنوع الأعراض كالتالي :

  • الغثيان
  • القيء
  • إسهال ذو طابع مائي أو دموي
  • آلام البطن والتشنجات
  • الحمى

أما الأعراض التي تتطلب زيارة الطبيب ما يلي :

  • نوبات متكررة من القيء وعدم القدرة على الاحتفاظ بالسوائل.
  • القيء الدموي أو البراز.
    الإسهال لأكثر من ثلاثة أيام.
    ألم شديد أو تشنجات شديدة في البطن.
  • درجة حرارة فموية أعلى من 100.4 فهرنهايت (38 درجة مئوية).
  • الشعور بالجفاف والذي من أعراضه  العطش المفرط أو جفاف الفم أو قلة التبول أو انعدامه أو الضعف الشديد أو الدوخة أو الدوار.
  •  عدم وضوح الرؤية وضعف العضلات والوخز في الذراعين.

 بعض الملوثات المحتملة، والأوقات المحتملة لبداية الشعور بأعراض التسمم الغذائي:

  1. تسمم اللحوم والدجاج واليخنات والمرق ،تبدأ الأعراض من يومين إلى 5 خمسة أيام.
  2. الأطعمة المعلبة في المنزل ذات الحموضة المنخفضة، والأطعمة التجارية المعلبة بشكل غير صحيح، والأسماك المدخنة أو المملحة، والبطاطس المخبوزة في رقائق الألومنيوم، والأطعمة الأخرى المحفوظة في درجات حرارة دافئة لفترة طويلة جدًا ،حيث تبدأ الاعراض من 12 ساعة إلى 72 ساعة .
  3. اللحم المفروم غير المطبوخ جيدًا و الحليب غير المبستر وعصير التفاح وبراعم البرسيم والمياه الملوثة،وتبدأ الارعاض من يوم غلى 8 أيام .
  4. الخضراوات والثمار النيئة الجاهزة للأكل والمياه الملوثة،والتي تظهر أعراضها من أسبوع إلى أسبوعين .
  5. ساعة الهوت دوغ ولحوم اللانشون والحليب والأجبان غير المبستر/ المبسترة والخضراوات والثمار النيئة غير المغسولة. يمكن أن تنتشر من خلال التربة والمياه الملوثة ،تبدأ الأعراض من 9 ساعات غلى 48 ساعة .
  6.  الخضراوات والثمار النيئة الجاهزة للأكل والمحار الذي يتم اصطياده من المياه الملوثة. يمكن أن ينتشر عن طريق أحد عاملي مناولة الطعام المصابين ،تبدأ الأعراض من 12 إلى 48 ساعة

الأشخاص المعرضون للأذى بشكل أكبر :

  • البالغون الأكبر سنًا، لأن الجهاز المناعي قد لا يعمل بسرعة وفعالية للكائنات الحية المُعدية.
  • الحوامل ،حيث قد تؤدي التغيُّرات في الأيض والدورة الدموية في أثناء الحمل إلى زيادة خطر الإصابة بالتسمم الغذائي.
  • الرضّع والأطفال الصغار،لأن أجهزتهم المناعية لم تنضج بشكل كامل.
  • المصابون بأمراض مزمنة،مثل السكري أو مرض الكبد أو الإيدز (AIDS) .

علاج التسمم الغذائي :

يعتمد علاج التسمم الغذائي عادة اعتماد على عدة عوامل مثل: مصدر المرض،شدة الأعراض،حيث في كثير من الأحوال يزول المرض دون علاج في غضون أيام قليلة، على الرغم من أن بعض أنواع التسمم الغذائي قد تستمر لفترة أطول،والعلاج بالتسمم الغذائي يشمل :

  1. تعويض السوائل المفقودة،والمعادن مثل الصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم التي تحافظ على توازن السوائل في الجسم والمفقودة بسبب الإسهال المستمر.
  2. المضادات الحيوية ،في بعض الحالات يصف الطبيب المضادات الحيوية في حالة وجود نوع معين من التسمم الغذائي البكتيري وكانت الاعراض شديدة .

الوقاية من حدوث التسمم الغذائي :

للوقاية من حدوث التسمم الغذائي بالمنزل، يجب اتباع مجموعة من الإجراءات والنصائح للحفاظ على الطعام بدون تلف او تلوث :

  1. غسل اليدين وأدوات المطبخ والأسطح التي يتعرض لها الطعام كثيرًا.
  2. غسل اليدين جيدًا بالماء الدافئ والصابون قبل تناوُل الطعام أو تحضيره وبعده.
  3. استخدِم الماء الساخن والصابون لغسل أدوات المطبخ وألواح التقطيع والأسطح الأخرى التي تستخدمها.
  4. الاحتفاظ بالأطعمة النيئة بعيدًا عن الأطعمة الجاهزة للأكل.
  5. عند التسوق يجب الاحتفاظ باللحوم النيئة والدواجن والأسماك والمحار بعيدًا عن الأطعمة الأخرى.
  6. طهي الطعام عن طريق درجة الحرارة المناسبة له.
  7. تبريد أو تجميد الأطعمة القابلة للتلف على الفور – خلال ساعتين من شرائها أو تحضيرها.
  8. التخلص من الطعام عند الشك في سلامته. إذا لم تكن متأكدًا من سلامة الطريقة التي بها تحضير الطعام أو تقديمه أو تخزينه، فتخلص منه.
  9. عدم ترك الطعام مكشوفا في المناطق المفتوحة .
  10. عدم ترك الطعام في مناطق مرتفعة الحرارة او معرضة لأشعة الشمس .

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!