من الذي اشار على النبي بتجنب قتال قريش

من الذي اشار على النبي بتجنب قتال قريش، نتحدث في هذه المقالة عن من هو الصحابي الذي أشار على النبي بتجنب قتال قريش ،كما هو معلوم فقد تعرض النبي الكريم محمد -صلى الله عليه وسلم- للكثير من الأحداث والاعتداءات من قبل كفار قريش من أجل نشر الدين الإسلامي ودعوة الناس لعبادة الله وترك عبادة الاصنام .

ولكن رحمة الله بالرسول الكريم وبهذا الدين العظيم اقتضت عليه إكمال دعوته ورسالته على الرغم من ما يعانيه من ألوان العذاب ،حيث أصر النبي على مواصلة رسالاته وجهاده فى سبيل الحق والاسلام.

وبعد سنوات مكن الله عز وجل لرسوله الكريم ولدينه الحق في الأرض ،وكان ذلك في فتح مكة عندما كان جيش المسلمين مكون من 10 آلاف مقاتل، وكان ذلك في يوم العاشر من رمضان في السنة الثامنة من الهجرة، ودخل الرسول صلى الله عليه وسلم مكة فاتحا، ولكنه لم يدخل متكبرا متعاليا، وإنما دخل بتواضع شديد على ناقته في هدوء، وقد أحنى رأسه إلى أسفل، تواضعا لله سبحانه وتعالى.

في هذا الموقف العظيم قال الرسول -صلى الله عليه وسلم-جملته الشهيرة لكل من أذاه هو وأصحابه ” ما ترون أني فاعل بكم ؟، قالو : خيرا، أخ كريم، وابن أخ كريم، فقال لهم : أقول لكم كما قال أخي يوسف : ” قَالَ لا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ “، اذهبوا فأنتم الطلقاء “،ليكون في حياة الرسول وصحابته عبرة في العفو والتسامح لكل الأجيال القامة من المسلمين .

من الذي اشار على النبي بتجنب قتال قريش:

وبناء على ما سبق تكون الإجابة الصحيحة عن سؤال من الذي اشار على النبي بتجنب قتال قريش كالتالي :

الإجابة الصحيحة :الصحابي أبو بكر الصديق -رضي الله عنه – .

وذلك من أجل حقن دماء المسلمين بعد أن خرج الرسول وصحابته لأداء العمرة في مكة المكرمة ،وعندما علمت قريش جهزة جيشا كبيرا لملاقاة المسلمين وقتالهم وعندما علم النبي بذلك شق عليه واستشار صحابته فأشار عليه أبو بكر الصديق بعدم قتالهم وأخذ النبي برأيه وسلك المسلمون طريقا جبلية وعرة تجنبا لملاقاة المشكرين حتى وصلوا الحديبية قريبا من مكة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!