شاهد احتفال طارق العريان بعيد ميلاد توأميه

احتفل المخرج المصري طارق العريان بعيد ميلاد توأميه (علي وآدم) العاشر في أحد المطاعم بمصر ،بغياب والدتهما الفنانة السورية أصالة نصري ،التي لم تتواجد في المكان حرصا على عدم اللقاء بطليقها .

وخلال الصور التي تم تداولها ونشرها طارق العريان عبر حسابه الشخصي على انستغرام وتظهر حفل بسيط حضره عدد من أصدقاء علي وآدم، والتي كان لافتا في الحفل حضور شام الذهبي ابنة أصالة والتي حضرت رغم الخلاف مع والدتها ،حيث ظهرت في أحد الصور التي تم تداولها .

فقد نشرت شام الذهبي الجزء الأول من الاحتفال بيوم ميلاد شقيقيها، عبر خاصية الاستوري بحسابها على إنستقرام، حيث اصطحبتهما برفقة عدد كبير من أصدقائهما داخل حافلة خاصة مزينة، وقاما بغناء عدة أغنيات مبهجة، وتجنبت شام نشر أي صورة من الاحتفال الذي حضره المخرج طارق العريان، في حين أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي قاموا بتداول صورة تظهر شام على مقربة من طليق والدتها ولكنها لا تنظر إليه وظهر طارق بملامح جادة متجنبا ابنة طليقته.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by ET بالعربي (@etbilarabi)

من جهتها عايدت أصالة توأميها علي وآدم من خلال صورة لهما مع ابنتها شام  من كواليس الحفل كتبت عليها: ” الأمل والأمان والحب والجمال والسعاده وكل شعور حلو وطيّب بحسّه بينكم ومعكم يانور عيوني باصحاب العيد ياوشّ الفرح أنتوا أدّومي وعلّوني كلّ سنة وأنتوا بتحلوا وتغلوا وتكونوا شمس وقمر بحياتي ياحياتي أنتوا وشامي ولودي ياعمدان بيتكم الأربعه اللي صار قصر بقلبي ياقلبي أنتوا وروحي كلّ سنه وأنتوا كلّ الخير”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Assala (@assala_official)

ومن الجدير بالذكر أن أصالة وطارق العريان قد أعلنا رسمياً طلاقهما في 12 كانون الأول (ديسمبر) 2020، حيث أعلنا انفصالهما قبل ذلك الوقت بعام كامل من خلال صورة نشرتها أصالة للعريان مع نيكول سعفان، ووصفتها بالجارحة.

وأتبعتها ابنتها شام الذهبي بتصريحات عدائية ضد طارق العريان بعد انتشار صورة له مع نيكول سعفان، والتي اتهمته بالخيانة إلا أن ذلك لم يمنع حضورها حفل ميلاد شقيقيها ،كما نشرت صورة قديمة جمعتها بوالدتها وشقيقها خالد وشقيقيها التوأم آدم وعلي وزوج والدتها السابق، وعلقت عليها قائلة: في هذه الصورة قبل عامين كتبت عيد ميلاد سعيد، لعمودنا الفقري لأنك كنت كذلك ولقد كسرنا لفترة طويلة بعد مغادرتك ليس لأنك حقا عمودنا الفقري.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!