الزائرة التي يتحدث عنها الشاعر هي الحمى

الزائرة التي يتحدث عنها الشاعر هي الحمى ، نرحب بكم أعزائي و أحبتي الطلاب و الطالبات طلاب العلم و المعرفة متابعين موقعنا موقع كل شي من جميع أنحاء المملكة العربية السعودية حيث خلال هذا الموضوع البسيط و الصغير سوف نجيب و نقدم لكم إجابة سؤال في مادة اللغة العربية الخاصة بالصف الثالث متوسط الفصل الدراسي الثاني من عام 1442 هجري .

من قائل النص :

قائل النص هو أبو طيب المتنبي و هو أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبد الصمد الجعفي أبو الطيب الكندي الكوفي المولد، نسب إلى قبيلة كندة ولد في الكوفة .

حيث عاش أفضل أيام حياته وأكثرها عطاء في بلاط سيف الدولة الحمداني في حلب وكان من أعظم شعراء العرب، وأكثرهم تمكناً من اللغة العربية وأعلمهم بقواعدها ومفرداتها، وله مكانة سامية لم تُتح مثلها لغيره من شعراء العرب.

فيوصف بأنه نادرة زمانه، وأعجوبة عصره، وظل شعره إلى اليوم مصدر إلهام ووحي للشعراء والأدباء. وهو شاعر حكيم، وأحد مفاخر الأدب العربي.

وتدور معظم قصائده حول مدح الملوك. ولقد قال الشعر صبياً، فنظم أول أشعاره وعمره 9 سنوات، واشتُهِرَ بحدة الذكاء واجتهاده وظهرت موهبته الشعرية مبكراً.

الزائرة التي يتحدث عنها الشاعر هي الحمى :

هل هذه العبارة الزائرة التي يتحدث عنها الشاعر هي الحمى ” صحيحة  أم خاطئة ” .

الإجابة الصحيحة عن السؤال السابق هي كما يلي :

العبارة الصحيحة.

حيث الزائر الذي يتحدث عنه الشاعر في تحليله الأدبي للنص هو الهمة التي يبحث عنها باعتبارها من الأنشطة المهمة التي يعتبرها نص أبو الطيب المتني من أبرز الشعراء المتميزين بالحكمة والحكمة. لنهنئ. و يعتبر من أعظم شعراء زمانه في كتابة الشعر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!