عندما يجرح الجلد فإن المخلوقات الحية المسببة للأمراض تستطيع الدخول إلى جسم المصاب بسرعة ممايسبب الإصابة بالعدوى.

عندما يجرح الجلد فإن المخلوقات الحية المسببة للأمراض تستطيع الدخول إلى جسم المصاب بسرعة مما يسبب الإصابة بالعدوى،سؤال ضمن منهاج العلوم للصف الثاني متوسط الفصل الدراسي الثاني وفصل الجلد والعضلات .

إصابات الجلد:

يعتبر الجلد أكبر أعضاء جسم الإنسان ،وأكبر الأعضاء الحسية فمن خلاله تستقبل الكائنات الحية معظم المعلومات عن البيئة المحيطة ،فمهتمه حمية الجسم من الغصابة بالأمراض .

هذا ويتكون الجلد من ثلاث طبقات من الأنسجة هي :البشرة والأدمة والطبقة الدهنية وكل طبقة من هذه الطبقات تتكون من نوع مختلف من أنواع الخلايا .

قد يتعرض الجلد للإصابة بالكدوم أو الخدش أو الاحتراق أو الجرح ،وقد يتعرض لظروف قاسية ،منها البرد الشديد والهواء الجاف ،لذا تنتج البشرة خلايا جديدة باستمرار لتعريض الخلايا التالفة .

وعندما يجرح الجلد فإن المخلوقات الحية المسببة للأمراض تستطيع الدخول إلى جسمك بسرعة ،مما يسبب الإصابة بالعدوى .
أما عند إصابة الجلد بالكدوم فهو يعني سحق الأوعية الدموية الصغيرة تحت الجلد المتضرر يحدث الكدم ،وعندها ترشح خلايا الدم الحمراء من الأوعية المتضررة إلى الأنسجة المحيطة ،ثم تتحطم وتحرر مادة كيميائية تسمى صبغة الهيموجلوبين ،حيث تسبب هذه الصبغة ظهور اللون الازرق والأحمر والأرجواني في منطقة الإصابة ،ويقد يظهر انتفاخ.

عندما يجرح الجلد فإن المخلوقات الحية المسببة للأمراض تستطيع الدخول إلى جسم المصاب بسرعة ممايسبب الإصابة بالعدوى صح أو خطأ:

الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال ضمن منهاج العلوم للصف الثاني متوسط الفصل الدراسي الثاني من فصل الجلد والعضلات ،والإجابة كما يلي :

الإجابة الصحيحة :صح.

هذا ويستطيع الجسم عادة من علاج الكدوم الصغيرة والجروح ،وعند التعرض الحروق أو الحوادث التي تسبب الضرر في مساحات كبيرة في الجلد والتي تكون في بعض الأحيان الناتجة كافيا لتكوين جلد جديد،فإذا لم تعالج هذه الحالات فإن ذلك يؤدي إلى فقدان كميات كبيرة من الماء من الجلد والأنسجة العضلية مما يؤدي إلى الغصابة بالمرض ثم الموت .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!