سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه

سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه ؟ من الأسئلة الهامة التي لا بد لكافة المسلمين من ان يلموا بها كونها تتعلق بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم القدوة والمثل الأعلى لكافة البشرية, وحرصا منا على نشر العلم والمعرفة فإننا قد خصصنا هذا المقال لاجابة سؤال سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه ؟

سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه

سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه من الاسئلة الهامة التي دلت عليها السيرة النبوية، فكتب السيرة لم تترك شيئا يتعلق بنبي الأمة محمد -صلى الله عليه وسلم- إلا وكتبت عنه، وفي هذا المقال سنتعرف على مرضعات النبي عليه السلام، وسبب حرص قريش على إرسال الأطفال إلى البادية عند ولادتهم، كما سنبين كيف نزعت العلقة السوداء من قلب النبي صلى الله عليه وسلم.

إن السبب الاساسي لعودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه هي حادثة شق صدره الشريف، وقد وقعت للنبي صلى الله عليه وسلم مرتين، الأولى: وهو صغير عند ظئره في بني سعد، كما في رواية أنس -رضي الله عنه-، والثانية: في ليلة الإسراء والمعراج، كما في رواية أبي ذر، ومالك بن صعصعة رضي الله عنهما، ولم تقع بأيد بشرية وإنسية، بل بأيدي الملائكة الكرام، والحكمة منها  كما ورد في الحديث الصحيح، نزع العلقة وهي القطعة السوداء التي هي حظ الشيطان من الإنسان من قلبه في طفولته، وملء القلب حكمة وإيمانا وطهرا ويقينا، وقال الحافظ في الفتح: “وجميع ما ورد في شق الصدر، واستخراج القلب، وغير ذلك من الأمور الخارقة للعادة مما يجب التسليم له دون التعرض لصرفه عن حقيقته لصلاحية القدرة، فلا يستحيل شيء من ذلك”.

وبذلك نكون قد أجبنا لكم أحبائنا على سؤال “سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه” بشكل نموذجي وصحيح. ونرجو أن تكونوا قد حققتم أقصى استفادة من المقال.

كنا وإياكم في مقال حول إجابة سؤال سبب عودة الرسول صلى الله عليه وسلم من مرضعته إلى أمه, وإذا كان لديكم أي سؤال أخر أو استفسار يتعلق بمنهاجكم أو بأي شيء؛ لأننا موقع كل شيء فيمكنكم التواصل معنا عبر قسم التعليقات، وسنكون سعداء بالرد والإجابة عليكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!