مصطفى الأغا وزوجته

في فيديو نشره الإعلامي السوري مصطفى الأغا عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي وقد أثار الجدل بين أوساط المتابعين ،وهذا الفيديو يجمعه بزوجته  الإعلامية مي الخطيب، الذي انتهى بطبعها قبلة على خده.

فقد ظهر الآغا بالفيديو وهو يمسك هاتفه ويتحدث مع زوجته، التي أصرت على الذهاب معه لحظة مغادرته المنزل متجهاً إلى عمله،وقال مصطفى الآغا: “كنت ذاهباً إلى العمل، وتفاجأت بزوجتي تقول لي إنها ذاهبة معي، ما رأيك أن تقدمي البرنامج بدلاً عني”.

وأجابت زوجته: “لا أريد، فقط أريد أن أبقى معك، هذه تقفيلات الخميس، هلا بالخميس، أريد أن أطبع لك الأحمر”،بعدها قامت زوجته بتقبيله أمام الكاميرا، ثم حاولت مسح آثار أحمر الشفاه عن وجهه.

هذا الفيديو أثار حفيظة بعض المتابعين،الذين رأو أن الفيديو لا يناسب سنهم ومكانتهم، كما اتهمهم البعض بالتصنع من أجل حصد المشاهدات فقط،كما تذكر المتابعون حديث الآغا عن الدين وستر المرأة، واتهموه بـ”النفاق” كونه يسمح لزوجته بالظهور بهذا المظهر.

فيما اتهم آخرون زوجة الآغا بأنها ترد على تصريحات الممثلة السورية سلمى المصري، طليقة زوجها، بهذا الفيديو، وأنها أرادت إغاظتها ،حين ردت على سؤال حول قبولها بدعوته للظهور في برنامجه “صدى الملاعب” بالرغم من انفصالهما منذ منتصف تسعينات القرن الماضي: ما عندي مشكلة.. نحن أصدقاء لكن لا يوجد حالياً تواصل”.

مصطفى الأغا وزوجته :

مصطف الأغا هو إعلامي رياضي سوري من مواليد 6 يونيو 1963،يحمل الجنسية البريطانية، ولد بمخيم اليرموك في دمشق. يعمل في محطة إم بي سي التلفزيونية، ويقدم برنامج “صدى الملاعب”،حيث يعمل مديراً للبرامج الرياضية، ومقدماً لبرنامج صدى الملاعب في القناة في عام 1996.

لعب في صباه كرة القدم وكرة اليد كحارس مرمى، ويكتب في أكثر من عشر مطبوعات عربية بشكل أسبوعي مثل «الاتحاد» الإماراتية و«الشرق الأوسط» و«الرياضية» السعودية و«الحياة»، و«الكورة وبس» في عمان، و«إستاد الدوحة» القطرية، و«تشرين» السورية، ومجلة «هيا» MBC وجريدة الهداف الجزائرية.

متزوج من المذيعة مي الخطيب، له ابن كرم وبنت ناتالي.

error: Content is protected !!