ما لاتعرفونه عن “زوج بنت ترامب”الصغرى

في خبر تم تداوله بشكل واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي ،يفيد بزوج ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الصغرى  ” تيفاني” من ابن مليونير سعودي،حيث تم تداول صور من حفل الزفاف الذي أقيم ،والذي تم ادعاء أنه بن المليونير وليد الرشيد ولكن سرعان ما تبين أن هذه الأخبار خاطئة ،وفي هذه المقالة نبين لكم من هو خطيب ابنة ترامب .

زوج بنت ترامب :

أما عن الصور التي تداولها ليست ملتقطة من حفل زفاف، وليست لابن المليونير السعودي، بل هي صورة تجمع تيفاني بخطيبها اللبناني مايكل بولس.

والشاب مايكل شربل بولس هو ابن لثري لبناني يسيطر على قطاعات واسعة من الاقتصاد في نيجيريا ،وحسبما ذُكر أن مايكل وتيفاني تعرفا على بعضهما البعض اثناء قضاء عطلة صيفية في جزيرة ميكونوس في اليونان

 الشاب مايكل بولوس يبلغ من العمر 25 عاما ويصغر خطيبته تيفاني بعام واحد ،ووالدته هى ابنة رجل الأعمال اللبناني زهير فضول، أما مايكل فهو مقيم في لندن حيث يتابع دراسته، وان عائلته تملك شركة استثمارات في نيجيريا وتتاجر بالدراجات النارية في البلاد.

وستجري مراسم الزواج في منتجع مارالاغو في مدينة فلوريدا الذي يملكه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، غير ان مصدر مقرب من العائلة اللبنانية بولس ينفي ان تكون مراسم عقد القران قد حددت وان الدعوة التي انتشرت على الانترنت مزورة.

تيفاني ترامب هي الابنة الصغرى لترامب تبلغ 26 عاماً، من زوجته السابقة، مارلا مابلز ،وظل الملياردير اللبناني يواعد تيفاني منذ لقائهما في اليونان في صيف عام 2018، وبعد مرور عام على علاقتهما سوياً، تمَّ رصدهما داخل متجر في نيويورك، وهما يتفقدان خواتم الخطوبة، ولكنهما لم يستقرا على شيء في النهاية، واكتفت هي بشراء “سوار للصداقة”، وفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية”.

وحسبما ذكرت الصحيفة فقد اشترت تيفانى ترامب، سوارا ماسيا قيمته 500 ألف جنيه استرلينى (630 ألف دولار أمريكي) خلال تواجدها فى المملكة المتحدة.

و عائلة بولس تنحدر من قرية كفرعقا ـ الكورة في لبنان، وقد انتقل مايكل إلى لندن لإكمال دراسته الجامعية بعد تخرجه من إحدى المدارس الكبيرة في لاجوس بنيجريا، هذا ويضع بولس على حسابه الخاص على “إنستجرام” في الجزء المخصص للتعريف عنه 4 أعلام: اللبناني والفرنسي والأمريكي والنيجيري.

وفي وقت سابق كانت تيفاني نشرت عبر حسابها في “إنستجرام” صورة تجمع العائلتين خلال احتفال لمناسبة الأعياد في البيت الأبيض.لعام 2019  الأمر الذي عدّه مراقبون تأكيداً على جدية الارتباط الرسمي واقتراب قصة الحب من النهايات السعيدة.

error: Content is protected !!