ترندات

بالفيديو:شاهد فيديو “مستشفي الحسينيه”زفتي العام بالغربية

في فيديوهات مثيرة ومحزنة سادت وسائل التواصل الاجتماعي وأثارت الانتقادات والغضب بشكل كبير في أوساط المجتمع المصري وذلك بسبب انقطاع الأكسجين عن مصابي كورونا في مستشفى الحسينيه زفتى العام بالغربية والذي أدى إلى ووفاة حالتين .

من جهته نفى ووكيل وزارة الصحة في الغربية الدكتور عبد الناصر حميدة  هذه الواقعة في مستشفى الحسينيه مؤكدا أنه لم يحدث هذا الشئ ،وأنه تم فتح التحقيق من أجل معرفة ملابسات الموضوع  ،وتم تشكيل لجنة متخصصة برئاسته بِنَاءً على تعليمات الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والدكتور طارق رحمي محافظ الغربية ، وذلك للوقوف على حقيقة ما حدث في مستشفى زفتي العام وتسبب في وفاة حالتين مصابتين بال كورونا .

ويظهر في الفيديو القصير من مستشفى الحسينيه الذي صوره مجموعة من المواطنين ،حيث يظهر مصور الفيديو وهو يكرر “كل اللي في العناية ماتوا”، في حين تدور الكاميرا بين مايبدو أنه أجساد هامدة لمرضى فارقوا الحياة، في حين يحاول البعض إنقاذ مريض آخر، وتجلس ممرضة القرفصاء في حالة صدمة.

إقرأ أيضا:اشترى سالم إطارا للوحة فنية عرضه ٩٠ سم. إذا كان محيط الإطار ٤٠٠ سم فما طوله؟

ومن جانبه، أعلن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، أيضا عن وفاة 4 مرضى بفيروس كورونا في العناية المركزة المتواجدين بقسم العزل بمستشفى الحسينية،نافيا وفاة كل مرضى العناية المركزة بالمستشفى.

نتائج التحقيقات لوفاة اثنين من مرضى كورونا فى مستشفى الحسينيه:

وبعد انتهاء التحقيق أكد التقرير أن شبكة الأكسجين تعمل بمنتهى الكفاءة وأنه لم يتم إيقاف إمداد المرضى بالأكسجين في أي وقت من الأوقات داخل المستشفى،وأن تانك الأكسجين ممتلئ بنسبة ٩٥٪ ولا يوجد أي تسريب بالشبكات ،وأكد أنه يوجد بالمستشفى عدد ٢٧ حالة بالعناية المركزة ، ١٩ حالة بالعناية المتوسطة و٢٧ حالة بالقسم الداخلي لإصابتهم بفيروس كورونا ، إلى جانب وجود ٢٠ حالة بحضانات الأطفال، ٧ حالات بعناية الأطفال، ٩ حالات بالعناية المركزة، ٤ حالات بعناية الحروق و ٤ حالات طوارئ ، وجميع هذه الحالات في احتياج دائم للأكسجين، وفي حالة انقطاع إمداد الأكسجين فإن ذلك يؤدي إلى وفاة العديد من هذه الحالات في الحال، وهذا ما لم يحدث، مشيرا إلى أن جميع الحالات مستقرة بالمستشفي ولم يتأثر أى منهم.

وأضاف وكيل النيابة أن حالتي الوفاة اللتين وقعتا هما لرجل يبلغ من العمر ٦٧ عاما دخل المستشفى بتاريخ ٩/١٢وتدهورت حالته الصحية نتيجة الإصابة بفيروس كورونا والذى أدى إلى فشل في التنفس،و الحالة الأخرى هي لسيدة تبلغ من العمر ٥٦ عاما توفيت بعد تعرضها لتوقف بعضلة القلب أكثر من مرة، وقد تم عمل إنعاش قلبي ورئوي لها نتيجة إصابتها بفيروس كورونا وارتفاع في ضغط الدم والسكر .

ومن الجدير بالذكر أن مصر تشهد ارتفاعا كبيرا في عدد الإصابات بفيروس كورونا، فقد سجلت مصر نحو 1407 حالة إصابة جديدة بالفيروس خلال 24 ساعة الماضية، ليصل إجمالي عدد الإصابات نحو 141 ألف حالة إصابة وحوالي 7700 حالة وفاة.

 

السابق
على الشاشة من 6 حروف
التالي
ماذا حدث في مستشفي الحسينيه




اترك تعليقاً