ما هو تفسير قوله تعالى (للذين أحسنوا الحسنى وزيادة)

ما هو تفسير قوله تعالى (للذين أحسنوا الحسنى وزيادة) ، نرحب بكم أعزائي الطلاب و الطالبات من جديد عبر موقعنا موقع كل شي حيث خلال هذا الموضوع البسيط و المختصر سوف نجيب و نقدم لكم إجابة سؤال في مادة التفسير الخاصة بالصف الثاني ثانوي الفصل الدراسي الاول من عام 1442 هجري .

قال الله سبحانه و تعالى في سورة يونس ” للذين أحسنوا الحسنى وزيادة ۖ ولا يرهق وجوههم قتر ولا ذلة ۚ أولئك أصحاب الجنة ۖ هم فيها خالدون ”

ما هو تفسير قوله تعالى (للذين أحسنوا الحسنى وزيادة) :

الإجابة الصحيحة عن السؤال السابق هي كما يلي :

يخبر تعالى أن لمن أحسن العمل في الدنيا بالإيمان والعمل الصالح أبدله الحسنى في الدار الآخرة ، كما قال تعالى : ( هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ) [ الرحمن : 60 ] . وقوله : ( وزيادة ) هي تضعيف ثواب الأعمال بالحسنة عشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف ، وزيادة على ذلك

للمؤمنين الذين أحسنوا عبادة الله فأطاعوه فيما أمر ونهى، الجنةُ، وزيادة عليها، وهي النظر إلى وجه الله تعالى في الجنة، والمغفرةُ والرضوان، ولا يغشى وجوههم غبار ولا ذلة، كما يلحق أهل النار. هؤلاء المتصفون بهذه الصفات هم أصحاب الجنة ماكثون فيها أبدًا.

error: Content is protected !!