اقسم الله تعالى بالعاديات وهي

اقسم الله تعالى بالعاديات و هي ، أهلا و سهلا بكم اعزائي و أحبتي الطلاب و الطالبات متابعين موقعنا موقع كل شي من جميع أنحاء المملكة العربي السعودية حيث خلال هذا الموضوع المختصر سوف نجيب و نقدم لكم إجابة نموذجية عن السؤال السابق و هو خاص بالصف السادس الإبتدائي الفصل الدراسي الأول من عام 1442 .

يقول الله سبحانه و تعالى: (وَالْعَادِيَاتِ ضَبْحًا (1) فَالْمُورِيَاتِ قَدْحًا (2) فَالْمُغِيرَاتِ صُبْحًا (3) فَأَثَرْنَ بِهِ نَقْعًا (4) فَوَسَطْنَ بِهِ جَمْعًا (5) إِنَّ الْإِنْسَانَ لِرَبِّهِ لَكَنُودٌ (6) وَإِنَّهُ عَلَى ذَلِكَ لَشَهِيدٌ (7) وَإِنَّهُ لِحُبِّ الْخَيْرِ لَشَدِيدٌ (8) أَفَلَا يَعْلَمُ إِذَا بُعْثِرَ مَا فِي الْقُبُورِ (9) وَحُصِّلَ مَا فِي الصُّدُورِ (10) إِنَّ رَبَّهُمْ بِهِمْ يَوْمَئِذٍ لَخَبِيرٌ).

معاني سورة العاديات :

  • العاديات: الخيل التي تعدو، وتغير على الأعداء.
  • ضبحاً :من صوت الخيل قال ابن عباس لا يضبح من الدواب إلا ثلاثة: الخيل والكلب والثعلب.
  • فالموريات قدحاً: الخيل التي تخرج شرر النار من الأرض بوقع حوافرها على الحجارة من شدة الجري.
  • فالمغيرات صبحاً : أي الخيل التي تعدو على العدو وقت الصباح قبل طلوع الشمس.
  • فأثرن به نقعاً : أي فأثارت الخيول النقع وهو الغبار الكثيف من شدة العدو.
  • فوسطن به جمعاً : أي فتوسطن به جموع الأعداء ، وأصبحن وسط المعركة .
  • إن الإنسان لربه لكنود: أي أن الإنسان لجاحد لنعم ربه ، يذكر المصائب وينسى النعم

اقسم الله تعالى بالعاديات و هي :

الإجابة الصحيحة عن السؤال السابق هي كما يلي :

أقسم الله سبحانه و تعالى خمسة مرات بالعاديات و هي الخيول في سورة العاديات تكريماً لهذه المخلوقات وإستعراضا لعظمة وإبداع الخالق وتذكرة لنعمه العظيمة علينا عسى أن نشكر الله عليها.

error: Content is protected !!