حلول

“مفتاح دخول الجنة” هو

يكثر البحث عبر محركات البحث على جوجل عن الإجابة الصحيحة عن سؤال مفتاح دخول الجنة هو ،وفي هذه المقالة نتكلم عن الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال ضمن مادة التوحيد الفصل الدراسي الأول ،حيث سنعرض لكم نبذة قصيرة عن الجنة وتعريفها .

الجنة :

الجنة في اللغة : هي البستان الكثير الأشجار .
وشرعا :هي دار النعيم التي أعدها الله تعالى في الآخرة للمؤنين المتقين ،والمخلصين لله والمتبعين لرسله ،حيث يجب على كل مسلم التصديق الجازم بوجود الجنة ، وأنها مخلوق من مخلوقات الله وأنها باقية لا تفنى ،كما يجب التصديق بأنها نوع من أنواع النعيم المقيم .
يقول الله تعالى في كتابه الكريم :”وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين “سورة آل عمران .
وفي حديث الرسول عن أبي هريرة رضي الله عنه قال :قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم – :(قال الله تعالى :أعدت لعبادي الصالحين ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ،فاقرؤوا إن شئتم :” فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاء بما كانوا يعملون “)
وأعظم النعيم في الجنة هو رؤية وجه الله الكريم ،وهي الغاية القصوى في نعيم الآخرة ،وهي التي يتنافس فيها المتنافسون ولمثلها فليعمل العمالون .

إقرأ أيضا:الكواكب جميعها ذات شكل كروي

“مفتاح دخول الجنة” هو:

وبناء على ما سبق تكون الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال ضمن مادة التوحيد الفصل الدراسي الأول كالتالي :

الإجابة الصحيحة : (شهادة أن لا إله إله إلا الله ،محمد رسول الله ).

كما تجدر الإشارة إلى أن كلمة التوحيد ليس مجرد عبارة ينطقها الفرد، فلا بد له من العمل بمقتضاها، ليدخل بها الجنة وينال النجاة بالدنيا والآخرة،  ومن ينكر قول التوحيد لفظا وكبرا وعنادا يعتبر كافرا.

فيجب على كل مسلم موحد الاقرار واليقين بالعبارة وألفاظها يقينا كاملا في القلب، ولا يكتفي بالنطق بها باللسان ،(أن يقر بكلمة التوحيد لسانا ويقينا بالقلب)،لقوله تعالى :”إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّـهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّـهِ أُولَـئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ”.

إقرأ أيضا:تعدل سورة الإخلاص من القرآن الكريم

 

السابق
مفتاح دخول الإسلام
التالي
عدد مراتب الدين




اترك تعليقاً