تعليم

حكم التكبير في العيدين

نقدم لكل طلابنا الإجابة الصحيحة عن سؤال حكم التكبير في العيدين ،ضمن منهاج العبادات ضمن الفصل الدراسي الأول ،حيث نقدم لكم الإجابة الصحيحة مع تقديم نبذة بسيطة عن صلاة العيد .

الأعياد سنة شرعها الله عز وجل للمسلمين من أجل الاحتفال وإظهار شعائر الله وتكبيرها ،حيث ان للمسلمين عيدان مخصصان مرتبطين بشعيرتين من أعظم شعائر الله، هما عيد الفطر وعيد الأضحى .

التكبير :

يقصد بالتكبير هو قول “الله أكبر”، والمقصود فيها هو ذكر الله -عز وجل- وتكبيره، وإحياء عظمة صنيعه وكبريائه في القلوب، فهو خالق كلّ شيء، بيده مقاليد السماوات والأرض.

حيث يرفع المسلمون في أيام العيد أصواتهم بالتكبير بدءا من ليلة العيد حتى انتهاء أيام العيد المخصصة ،حيث يستحب التكبير يوم العيد الأكبر منه ويوم عيد الفطر، هو لما تحمله الأيّام التي تسبقه والتي تحمله من حرمةٍ ومكانةٍ عند الله -سبحانه وتعالى-.

حيث يستحب الإكثار من ذكر الله جل وعلا  بالتهليل والتسبيح والتكبير وقراءة القرآن وكثرة الاستغفار ،امتثالا لأوامر الله عز وجل وتظيما لشعائره ،حيث يأتي عيد الفطر السعيد بعد صيام شهر رمشان المبارك ،ليكون جائزة للمسلمين على صيامهم وقيامهم في هذا اليوم ،وعيد الأضحى المبارك يأتي بعدشعيرة الحج التي يحج فيها المسلمون من كل بقاع الأرض إلى بيته المحرم .

إقرأ أيضا:استعمال المعرفة العلمية للحصول على منتجات وادوات جديدة

حكم التكبير في العيدين:

أما عن حكم التكبير في العيدين فسنقدم لكم الإجابة الصحيحة عن هذا السؤال وهي كالتالي :

التكبير في أيام العيد سنة، من ليلة العيد وصباح العيد حتى تنتهي الخطبة.

السابق
أي مما يلي يعد نسيجا ضاما
التالي
ما العملية التي تتم في جسم الحيوان لاطلاق الطاقة المختزنة في جزيئات الجلوكوز




اترك تعليقاً